الاتحاد

الاقتصادي

ارتفاع النفط رغم بيانات اقتصادية قاتمة

ارتفع الخام الأميركي مقترباً من 38 دولارا للبرميل أمس في آخر يوم تداول لعود فبراير المقبل، بعد هبوطه دولارا في المعاملات المبكرة، ولكن مزيدا من البيانات القاتمة من الأسواق العالمية حدت من مكاسب النفط·
وكانت بيانات سيئة صدرت أمس الأول عن الاقتصاد العالمي قد دفعت النفط نحو الهبوط بعد أن حذت الأسهم الآسيوية حذو نظيراتها الأميركية نزولا إلى أدنى مستوى في خمسة اسابيع إثر بيانات ضعيفة عن مبيعات التجزئة الأميركية وهبوطا قياسيا في طلبيات الماكينات اليابانية·
وبحلول الساعة 11,06 بتوقيت جرينتش ارتفع الخام الأميركي الخفيف في عقود فبراير المقبل 53 سنتا إلى 37,81 دولار للبرميل بعد أن نزل ما يصل إلى 1,15 دولار في اوائل معاملات الأمس·
وارتفع سعر مزيج برنت دولارين إلى 47,8 دولار للبرميل، وبحلول الساعة 11,33 بتوقيت جرينتش جرى تداول برنت بسعر 47,20 دولار للبرميل بارتفاع 2,12 دولار· وينتهي تداول عقود فبراير المقبل في وقت لاحق اليوم·
كما قالت منظمة منظمة الدول المصدرة للبترول ''أوبك'' امس إن متوسط أسعار سلة خاماتها القياسية ارتفع أمس الأول إلى 41,31 دولار للبرميل من 40 دولارا يوم الثلاثاء الماضي·
وقالت وزارة التجارة الأميركية إن اجمالي مبيعات التجزئة هبط 2,7 بالمئة في الشهر الماضي في اعقاب انخفاض بلغ 2,1 بالمئة في نوفمبر الماضي، وفي تأكيد للطابع العالمي للمشاكل الاقتصادية سجل الاقتصاد الالماني انكماشا حادا في الربع الاخير من 2008 كما هبط الانتاج الصناعي في منطقة اليورو في نوفمبر· ويعني تباطؤ النمو الاقتصادي انخفاض الحاجة إلي النفط وهي صلة أكدتها أرقام تظهر أن الطلب على نواتج التقطير في أميركا هبط الى أدنى مستوى له في خمس سنوات مما أدى الى زيادة المخزونات بمقدار 6,4 مليون برميل في الاسبوع المنتهي في التاسع من يناير الجاري، وكانت الزيادة الكبيرة لمخزونات المقطرات مفاجأة لأن هذه المخزونات تنخفض عادة في اشهر الشتاء· واظهرت بيانات ادارة معلومات الطاقة الأميركية ايضا أن مخزونات النفط الخام ارتفعت ايضا للاسبوع الثالث على التوالي إلي 326,6 مليون برميل مسجلة زيادة بلغت 1,2 مليون برميل·
وقد بلغ النفط 147 دولارا للبرميل في يوليو الماضي ولكنه تهاوى منذ ذلك الحين مع تقلص الطلب العالمي على النفط بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية·
وأظهرت بيانات الحكومة الأميركية أن مخزونات الولايات المتحدة من البنزين زادت خلال الاسبوع المنتهى في التاسع من يناير الجاري 2,1 مليون برميل الى 213,5 مليون مقارنة بتنبؤات بزيادة قدرها 1,6 مليون

اقرأ أيضا

«أرامكو» تتجاوز تريليوني دولار في ثاني أيام التداول