الخميس 6 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

إعلان نتائج امتحانات «الثاني عشر» الثلاثاء المقبل

إعلان نتائج امتحانات «الثاني عشر» الثلاثاء المقبل
6 ابريل 2017 10:58
إبراهيم سليم (أبوظبي) كشف معالي الدكتور علي النعيمي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم، أن أداء طلاب الصف الثاني عشر في أبوظبي في امتحانات الفصل الدراسي الثاني جاء أفضل من الفصل الأول، متوقعاً أن يرتفع الأداء مع نهاية العام إلى الأفضل، مشيراً إلى أن نتائج الامتحانات سيتم إعلانها يوم 11 أبريل الجاري، وسيتمكن الطلبة وذووهم من معرفتها من خلال نظام معلومات الطالب الإلكتروني«esis»، ومن المقرر أن ينتظم الطلاب، بدءاً من الأسبوع المقبل في الفصل الثالث عقب انتهاء إجازة الربيع. وشدد على أهمية متابعة ذوي الطلبة لمستوى أبنائهم دراسياً، مشيراً إلى أن مجلس أبوظبي للتعليم يطمح دائماً إلى أن يكون لذوي الطلبة دور أكبر في دعم ومتابعة أبنائهم دراسياً وعاطفياً، وتوجيههم نحو حب التعلم، وتغيير الثقافة السائدة الخاصة بأن مسؤولية التعلم هي للجهات التعليمية وحدها كونها نظرة قاصرة، وأن المجلس لديه خطة لرفد المؤسسات الجامعية بطلاب مؤهلين، لا يصطدمون باللغة أو المواد العلمية، والذي يصب في مصلحة الوطن والمواطن، ويتماشى مع توجيهات القيادة الرشيدة في خلق جيل مؤهل، مبنية على الاقتصاد المعرفي. وقال، «مناقشات المعلمين أكدت تحسن مستوى الطلبة، ونحن في مجلس أبوظبي للتعليم نسعى إلى تمكين الطالب بامتلاك المهارات اللازمة لتحسين أدائه التعليمي، وتغير التفكير النمطي السائد قديماً، وإشراك الأسرة في العملية التعليمية والمتابعة، والنظام يُمكن أولياء الأمور من خلال نظام معلومات الطالب»esis«متابعة الحالة الدراسية، حيث يتيح لهم الاطلاع على درجات أبنائهم ومعرفة أدائهم التعليمي، ومن فوائده تعزيز المشاركة الأبوية المتنامية من برنامج الإصلاح التعليمي الذي يرعاه مجلس أبوظبي للتعليم، كما تمّكن«خدمة أولياء الأمور» من الاطلاع على معلومات الأبناء من أي مكان تتوافر فيه خدمة الإنترنت والتي توفر المعلومات بأمان، كما يمكن النظام من عملية تحسين فعالية المشاركة الأبوية في العملية التعليمية». وشدد مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم على سعي المجلس الدائم نحو تحسين مستوى التعليم في المدارس للوصول إلى المعايير العالمية، وتخريج طلبة مؤهلين، يمتلكون المهارات اللازمة التي تمكنهم من الالتحاق بسوق العمل، مؤكداً أهمية طرح برامج إضافية لمساعدة الطلبة على رفع أدائهم من خلال الاستفادة مما يوفره المجلس من مساعدة إضافية على أيدي أفضل الهيئات التعليمية. وأشار إلى الحرص على تطوير مهارات جميع الطلبة بمن في ذلك المتميزون، وذلك من خلال الاستعانة بأفضل الكفاءات التدريسية القادرة على تعزيز مهارات التفكير المتقدم لدى الطلبة، لافتاً إلى أن برامج الدعم المدرسي التي تنفذها المدارس تتماشى تماماً مع توجهات المجلس الساعية إلى الارتقاء بمهارات الطلبة وتعزيز قدراتهم في المواد العلمية مثل العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وأكد أن المجلس وفر جميع الكتب الدراسية قبل بداية الفصل حتى يضمن تحقيق نواتج التعلم المنوطة بكل فصل دراسي، بالإضافة إلى توفير المزيد من برامج التنمية المهنية للمعلمين استجابة لتحديات تطوير المناهج التعليمية في مجلس أبوظبي للتعليم.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©