الاتحاد

الرياضي

الزمالك والإسماعيلي يواجهان المنصورة والحدود في ختام الجولة الـ23 اليوم


احمد عبد المطلب:
إذا كان الأهلي قد غسل يده من سباق الدوري مبكرا بانتزاع اللقب ولم تعد له أي مواجهة مع الأندية المهددة بالهبوط في الأسابيع الأربعة الأخيرة فان الزمالك سيكون طرفا أصيلا في تحديد مصير اكثر من فريق في منطقة القاع هذا الموسم وتتعارض مصالحه دون شك مع مصالح الآخرين في ظل رغبته في العودة مرة أخرى للمرتبة الثانية لضمان التأهل لبطولات أفريقيا والعرب الموسم القادم واليوم الجمعة يلعب مباراة شديدة الصعوبة أمام المنصور آخر الترتيب العام باستاد الكلية الحربية في مواجهة لها ثمنها بالنسبة للفريقين فان فاز الزمالك حافظ على فرصه في المنافسة على الوصافة مقابل هبوط المنصورة لدنيا المظاليم رسميا دون انتظار لنهاية المشوار وان خسر أو تعادل فانه يفسح المجال لمنافسيه انبى والإسماعيلي للإجهاز على المرتبة الثانية ويحتفظ المنصورة بآماله في البقاء والهروب من مثلث الخطر·
ومازال الزمالك الذي في المركز الخامس برصيد 34 نقطة بينما المنصورة في القاع ب16نقطة كما يجرى لقاء آخر مهم بالنسبة لمنطقة المربع الذهبي بين حرس الحدود و الإسماعيلي في ستاد المكس وصاحب الأرض يحتل المركز الرابع برصيد 35 نقطة بعد الإسماعيلي الثالث برصيد 36 نقطة وكلاهما يسعى للتقدم وإيجاد مكان ضمن الفرق الثلاثة الأولى·
ويخوض الزمالك لقاء اليوم بصفوف معدله بسبب الإصابات التي تطارد نجومه وكان آخرها خروج طارق السعيد من المعسكر بينما بات جمال حمزة مهاجم الفريق جاهزا للمباريات بعد أن شفي تماما من إصابته أما المنصورة الأكثر خطورة فاختتم استعداداته و عقد إبراهيم مجاهد رئيس النادي اجتماعا مع اللاعبين وطالبهم ببذل أقصي جهد للبقاء بالممتاز كما أجرى حسن مجاهد المدير الفني للفريق تغييرات في تشكيله ودخل معسكرا مغلقا منذ بداية الأسبوع الحالي وضم 25 لاعبا ويأمل في الفوز أو التعادل في تلك المباراة قبل خوض باقي المباريات القادمة مع أسمنت أسيوط وإنبي والجيش·
وفى الإسكندرية انتظم حرس الحدود في معسكر مغلق بالإسكندرية تحت قيادة حلمي طولان المدير الفني استعدادا لمباراة الإسماعيلي غير أن الفريق يواجه مشكلة في ظل غياب أكثر من لاعب أساسي في خط الدفاع خاصة محمود عبدالحميد وعطية صابر للإصابة وحارس المرمي أحمد فوزي لحصوله علي الإنذار الثاني بينما يعود لصفوف الفريق وائل خليفة لحراسة المرمي ومحمد حليم والمهاجم صموئيل كميرا بعد انتهاء إيقافهما·
من ناحية اخرى اضطر الجهاز الفني للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم إلى استبعاد طارق السعيد لاعب خط وسط الزمالك من معسكر الفريق قبل ساعات من السفر إلى الدمام لمواجهة السعودية وديا الاثنين القادم اثر إصابته في مران ناديه يوم الثلاثاء الماضي ويرجح تعرضه لقطع في غضروف الركبة وهو ما يعني غيابه عن التدريبات لفترة لن تقل عن أسبوعين إلا أن الإصابة ستتضح بعد إجراء الأشعة
كما استبعد حسن شحاته المدير الفني للفريق ضم لاعب بديل لطارق السعيد في الوقت الحالي وفضل إرجاء ذلك لظروف صعوبة ضم البديل إلى البعثة وإنهاء إجراءات السفر في توقيت ضيق·
واختار حسن شحاتة 20 لاعباً لدخول معسكر مساء اليوم الجمعة لخوض مباراة السعودية الودية يوم الاثنين المقبل غير أن خروج السعيد خفض العدد إلى 19 لاعبا هم نادر السيد وعبدالواحد السيد ومحمد فتحي ووائل جمعة وعماد النحاس ومحمود فتح الله وأحمد أبومسلم وعبدالله رجب وأحمد فتحي ومحمد بركات ومحمد شوقي وحسني عبدربه وحسن مصطفي وطارق وأحمد عيد ومحمد أبوتريكة وعماد متعب وعبدالحليم علي وعمرو زكي ومحمد محسن وتسافر البعثة غدا السبت إلي مدينة الدمام استعداداً للقاء ليبيا يوم 27 مارس الحالي في تصفيات كأس العالم·
وقرر حسن شحاته ضم خمسة لاعبين محترفين لمعسكر الفريق قبل لقاء ليبيا في بداية الدور الثاني لتصفيات كأس العالم 2006 وهم أحمد حسام مهاجم توتنهام الإنجليزي وأحمد حسن لاعب بيشكتاش التركي ومحمد زيدان مهاجم فيردير بريمن الألماني وعبدالظاهر السقا مدافع جينشر بيرليجي التركي وبشير التابعي مدافع ريزسبورت التركي·
وأرسل سمير عدلي المدير الإداري للمنتخب للأندية الأوروبية الخمسة لإبلاغهم بموعد لقاء ليبيا المهم لأن لوائح الفيفا تؤكد ضرورة إبلاغ الأندية قبل موعد المباريات ب 15 يوما علي الأقل وسينضم اللاعبون الخمسة يوم 23 مارس الحالي لمعسكر المنتخب الذي يبدأ في 20 من الشهر ذاته ·

اقرأ أيضا

«المؤقتة» تحسم مصير تجمع «الأبيض» في يناير