الاتحاد

ثقافة

«الفن من أجل السلام» مبادرة بحرينية دولية لنشر التسامح

المنامة (الاتحاد)

لإيمانهم بأن الفن رسالة للسلام، قرر 9 من الفنانين التشكيليين في مملكة البحرين القيام بمبادرة تعتبر هي الأولى من نوعها في الخليج والعالم العربي، حيث نسقوا مع مدير معهد السلام الدولي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا نجيب فريجي، لتقديم أعمالهم الفنية كوديعة لدى المعهد الواقع في المرفأ المالي بالعاصمة البحرينية.
فريجي من ناحيته عنون المبادرة بـ«الفن من أجل السلام»، وأقام معرضاً للوحات الفنية المقدمة، مستضيفاً الفنانين المتبرعين بأعمالهم يوم الأحد الماضي في مقر المعهد. كما حضر حفل الاستقبال عدد من الشخصيات الدبلوماسية والمهتمين بالفن التشكيلي. وقال فريجي خلال اللقاء «إن مجموعة الفنانين، وهم نخبة من محبي السلام، شاركوا في منح المعهد أهم هدية، وهي لوحاتهم الفنية التي تهدف إلى توعية أهل الفكر والثقافة لترسيخ ثقافة السلام في مجتمعاتنا»، منوهاً بأن هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها رسامون عرب بالتبرع بعدد من اللوحات التي تجسد مفهومهم للسلام، معرباً عن سعادته بمشاركة شريحة من المثقفين والفنانين، ليقدموا لوحاتهم كوديعة وضعت على جدران معهد السلام الدولي في البحرين، لتؤكد أن السلام هو الرسالة الرئيسة للمعهد.
شارك في مبادرة «الفن من أجل السلام» عدد من الفنانين التشكيلين وهم: مياسة السويدي، زكية زادة، ضوية إبراهيم، ثاجبة نجيب، إبراهيم بوسعد، علي المحميد، وعباس الموسوي من البحرين، وداد البكر من السعودية وعبدالرزاق حمودة من تونس.

اقرأ أيضا

«المكتبة الإلكترونية» مشروع يعزز القراءة في الشارقة