الاتحاد

الرياضي

العين والظفرة.. تحسين المراكز

صلاح سليمان (العين)

يستضيف فريق العين في الخامسة و50 دقيقة مساء اليوم فريق الظفرة في مباراة الجولة الثانية والعشرين من منافسات الدور الثاني من دوري الخليج العربي، والتي يشهدها استاد هزاع بن زايد. ويسعى الفريقان للخروج من ملعب المباراة بالعلامة الكاملة في هذه المواجهة الصعبة من أجل تحسين مركزيهما في قائمة الترتيب، خاصة صاحب الأرض الذي يتطلع للمنافسة على أحد المراكز المتقدمة، ليضمن فرصة المشاركة في النسخة القادمة من بطولة الأندية الآسيوية الأبطال، بعد أن تقلصت حظوظه لحصد لقب الدوري بدرجة كبيرة.

ويحتل العين حالياً المركز الرابع برصيد 43 نقطة، بينما يجاهد «فارس الغربية» للتقدم خطوة إلى الأمام، حيث يأتي ترتيبه في المركز السابع بعد أن جمع 29 نقطة، أبعدته من صراع الهبوط إلى دوري المظاليم، ليقتنع لاعبوه بالبقاء في المنطقة الدافئة ليكملوا مبارياتهم المتبقية بعيداً عن أي ضغوط وبثقة كبيرة في النفس، ما يجعلهم في موقف مطمئن إلى حد كبير للاستمرار موسماً آخر في دوري الأضواء والشهرة.

ويحرص «الزعيم» العيناوي على تقليل فارق النقاط بينه وبين الأهلي صاحب المركز الثاني الذي يتقدم عليه بفارق أربع نقاط وبينه وبين الوصل الذي يحتل المركز الثالث وتفصله عنه نقطة واحدة فقط، وسيلتقي الفريقان في الجولة القادمة على استاد زعبيل بدبي. والفوز في لقاء اليوم يتيح للعين فرصة البقاء في صلب المنافسة على أحد المراكز المتقدمة، خاصة أنه يخوض مباراة هذه الجولة على أرضه ووسط جماهيره، ولكنه يفتقد جهود عدد من عناصره الأساسية لظروف الإصابات والإيقاف.

ويدخل الفريقان الليلة إلى أرضية الملعب لتعويض خسارتيهما في الجولة السابقة بهدفين نظيفين، حيث فقد العين ثلاث نقاط أمام المتصدر الجزراوي، وتعرض الظفرة للخسارة على ملعبه من الأهلي، كما يأمل الظفرة في تعويض خسارته للقاء الذهاب في الدور الأول من العين بنتيجة 1/2 في مواجهة الجولة التاسعة التي شهدها استاد حمدان بن زايد بالمنطقة الغربية.

زوران: لا نفكر في الأهلي السعودي

العين (الاتحاد)

وصف الكرواتي زوران ماميتش مدرب العين مهمتهم أمام الظفرة في لقاء اليوم بالصعبة، خاصة أنهم تدربوا نحو ثلاثة أسابيع في ظل غياب ستة من عناصرهم الأساسية، الذين غابوا بسبب مشاركتهم مع المنتخب الوطني في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2018، مؤكداً أن فريقه خاض مباراة ودية واحدة من دون «الدوليين» وكانت عبارة عن جرعة تدريبية قوية.

وأضاف «رغم أن فريقنا يفتقد الليلة إلى جهود عددٍ من عناصره الأساسية المؤثرة لظروف الإصابة والإيقاف، فيتوجب علينا أن نكون في أعلى درجات التركيز والجاهزية الفنية والبدنية».

وعن الغيابات المتوقعة في لقاي الليلة قال: «سيغيب إسماعيل أحمد وعامر عبدالرحمن بداعي الإصابة، إلى جانب الثنائي لي ميونج ومحمد سالم الظاهري للإيقاف، كما أننا لن نستعجل الدفع بالمدافع محمد أحمد، في مواجهة الظفرة».

وفيما إذا كان يرى أن مواجهة الظفرة ستكون «بروفة» قوية لمواجهة الأهلي السعودي في بطولة الأندية الآسيوية، قال «أعتقد أن فترة توقف الدوري، كانت فرصة مواتية للعمل مع الفريق بصورة رائعة، خصوصاً بعد استدعاء عدد من لاعبي الرديف، وشخصياً تجدونني سعيداً بالجهود التي بذلها هؤلاء الشباب خلال تلك الفترة، والمؤكد أن تركيزنا منصب حالياً على مباراة «فارس الغربية» من منطلق الحرص على المضي في المباريات خطوة خطوة، حيث إن اللقاءات الخمسة القادمة تتصف بالأهمية، ولن نفكر حالياً في مباراة الأهلي السعودي إلا بعد مباراة الظفرة».

قويض: نتطلع لتحقيق نتيجة طيبة

عبدالله عامر (أبوظبي)

أكد السوري محمد قويض أن فريقه يعود للظهور من جديد في دوري الخليج العربي بعد فترة توقف طويلة، أمن من خلالها فارس الغربية موقفه، ويسعى للدخول مع فرق المقدمة، مشيراً إلى أن الفريق استغل فترة التوقف، حيث أدى ثلاث مباريات بجانب التدريبات الصباحية والمسائية. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي التقديمي لمباراة العين والظفرة ضمن الأسبوع الثاني والعشرين لدوري الخليج العربي، والذي عقده قويض بأبوظبي.

وقال المدير الفني لفريق الظفرة إن تدريبات الفريق خلال الأسبوع الماضي تركزت على معالجة أخطاء المباريات الثلاث الودية التي أداها الفريق خلال فترة التوقف، التي اعتبرها قويض هي الأطول في الموسم الحالي.

وأبدى المدرب ملاحظاته على تجارب الفريق التي خاضها من ناحية معدل الأهداف العالي التي هزت شباكه، مبرراً هذه النتائج بدفعه بمجموعة من اللاعبين بمن فيهم العائدون من الإصابة والذين لم يحظوا بمشاركات كثيرة خلال الموسم الحالي، وذلك بغرض الوقوف على مستوى جميع اللاعبين واختبار جاهزيتهم، علاوة على أن التجارب كانت مع فرق ذات مستوى عالٍ كالوصل والنصر ونادي قطر القطري، بقصد الاحتكاك مع مستويات عالية ذات قيمة فنية كبيرة بغرض كشف أخطاء الفريق والوقوف عليها.

وأكد أنه اطمأن على جاهزية كل اللاعبين، فيما عدا أحمد علي وإبراهيم العلوي وعبدالقادر قمبر الذين يواصلون مرحلة التأهيل، ومحمد المعيني المصاب.

وأوضح أن فريقه سيدخل المباراة لتجنب الخسارة والحصول على أفضل نتيجة، مشيراً إلى أن فريقه يعمل على الأداء بقوة مع جميع الفرق .

وعن تخطيطهم للموسم الجديد قال مدرب الظفرة إن هذا من صلاحيات مجلس إدارة النادي الذي يملك الآن رؤية شاملة لموقف الفريق .

 

اقرأ أيضا

يوفنتوس يجدد عقد بونوتشي حتى 2024