الاتحاد

الرياضي

الاتحاد الفلسطيني يبحث إعادة أنديته إلى البطولات الآسيوية


يحاول الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، العمل على عودة المشاركة في بطولات الاندية الاسيوية، بعد ان توقفت مشاركته بقرار من الاتحاد الاسيوي اثر توقف البطولات الكروية المحلية في الاراضي الفلسطينية منذ سنوات· وقال امين سر الاتحاد الفلسطيني بدر مكي 'ان الاتحاد قدم خطة لاتحاد الكرة الاسيوي، قبل مدة قصيرة، تتضمن ما يعد له الاتحاد لاعادة تنظيم البطولات الرسمية المحلية في الاراضي الفلسطينية وقد وعدنا الاتحاد الاسيوي بانه سينظر في السماح لنا بالعودة'· واشار مكي الى ان قرار الاتحاد الاسيوي، الذي صدر بحق الاندية الفلسطينية' لم يتضمن فقط وقف مشاركة الاندية الفلسطينية بل ومنع مشاركة الحكام الفلسطينيين في التحكيم في البطولات الاسيوية'· وقال' هذا القرار بالتأكيد اثر سلبا على وضع الكرة الفلسطينية'· واضاف 'لكننا مصممون على تنظيم البطولات المحلية، ومن ثم العودة الى الساحة الاسيوية على مستوى الاندية'· وانطلقت في الشهر الماضي بطولة الكأس في قطاع غزة، تحت اسم بطولة الشهيد ياسر عرفات، واشار مكي الى ان بطولة الكأس في الضفة الغربية ستنطلق الشهر المقبل· واضافة الى تنظيم البطولات الكروية المحلية، كشف مكي النقاب عن خطة اعدها اتحاد الكرة الفلسطيني، تقضي بتقليص عدد اندية الدرجتين الممتازة والاولى، يبدأ تنفيذها مع انطلاقة الدوري العام في ' يوليو المقبل· ويبلغ عدد اندية الدرجة الممتازة الفلسطينية 38 ناديا، منها 22 في الضفة و16 في قطاع غزة، وعدد اندية الدرجة الاولى 56 ناديا· وحسب الخطة التي يعكف الاتحاد الفلسطيني على تنفيذها على مراحل، فان عدد اندية الممتازة سيصبح 22 ناديا منها 12 في الضفة، ونفس العدد بالنسبة لاندية الدرجة الاولى· وكانت انتقادات عدة وجهت الى اتحاد كرة القدم الفلسطينية، خاصة حول العدد الكبير للاندية المسجلة لدى الاتحاد، على اعتبار ان زيادة العدد تقلل من النوعية· وقرر الاتحاد الفلسطيني بهذا الشأن، وقف تسجيل اي ناد جديد في سجلاته· وكان الاتحاد الفلسطيني اصدر هذه القرارات خلال اجتماع عقده قبل حوالي اسبوع في القاهرة، وهو الاجتماع الاول الذي يتمكن فيه اعضاء مجلس الاتحاد البالغ عددهم 16 عضوا من الضفة والقطاع، الالتقاء وجها لوجه منذ خمس سنوات·
واثناء توجه اعضاء الاتحاد من الضفة الغربية الى الاردن ومن ثم الى القاهرة، اعتقلت السلطات الاسرائيلية عضو الاتحاد مؤيد شريم على المعبر بين الضفة الغربية والاردن، واعتقلت السلطات الاسرائيلية عضوا اخر لمجلس الاتحاد قبل حوالي شهرين، وتم تحويله للاعتقال الاداري، ويدعى حاتم قفيشة·
وقال مكي 'لدينا طموح كبير، بان تصبح بطولات الاندية الفلسطينية بطولة واحدة مشتركة بين الضفة الغربية وقطاع غزة من خلال التواصل الجغرافي بين المنطقتين، الا ان الوضع السياسي للاراضي الفلسطينية يمنع تحقيق مثل هذا الامل'·
وسمحت السلطات الاسرائيلية قبل ايام، لنادي شباب رفح بالتوجه من قطاع غزة الى الضفة الغربية للمشاركة في بطولة تنشيطية تقام في اريحا، حيث اعتبر مكي ان هذا الامر 'يبعث شيئا من الامل لدى الحركة الرياضية الفلسطينية خاصة وانه منذ خمس سنوات لم يصل فريق كروي من غزة الى الضفة'· ورغم ان ما يعد له الاتحاد الفلسطيني من خطط طموحة للنهوض بالكرة الفلسطينية، الا ان المراقبين الرياضيين يعتقدون ان هذه الخطط لن تجد طريقا للتنفيذ بسبب الواقع السياسي على الارض·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: روح رياضية عالية من الفريقين