عربي ودولي

الاتحاد

سليمان: اللاجئون السوريون «خطر وجودي» على وحدة لبنان

باريس (وكالات) - حذر الرئيس اللبناني ميشال سليمان في باريس أمس، من أن تدفق اللاجئين السوريين إلى بلاده يشكل «خطراً وجودياً» عليها، داعياً إلى التضامن الدولي، من خلال الاستجابة والمساهمة في صندوق مساعدة لبنان. وقال سليمان في افتتاح اجتماع «مجموعة الدعم الدولية للبنان» في قصر الاليزيه بباريس، إن اللاجئين السوريين «يشكل خطراً وجودياً يهدد الوحدة اللبنانية»، مبيناً أن عدد اللاجئين السوريين بهذه البلاد شارف المليون. وقال سليمان في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الفرنسي، فرانسوا أولاند، ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية، جيفري فيلتمان، إننا ندعو الدول الصديقة إلى الاستجابة والمساهمة في صندوق مساعدة لبنان، مبدياً أمله بأن يتم التوصل إلى حل شامل للأزمة السورية، ووضع خطة بناء شاملة مستقبلية لمساعدة السوريين.
وأضاف سليمان أن اجتماع الاليزيه يأتي بعد 4 أشهر من انطلاق أعمال المجموعة الدولية لمساعدة لبنان، مشيراً إلى أن الاجتماع يعقد في «أجواء صعبة يعيشها العالم العربي..أجواء التقسيم والإرهاب والمشاكل الدستورية»، ومؤكداً السعي إلى «حماية ديمقراطيتنا والمؤسسات في لبنان». واعتبر أن رمزية هذا الاجتماع هي محاولة مساعدة لبنان وحماية شعبه، شاكراً التعاون مع لبنان في هذا الاجتماع الأساسي لمستقبل البلاد والمساعي لإعلاء شأن القيم المشتركة. وأضاف «بحثنا في تفاصيل الاجتماع لدعم لبنان على محاور عدة، وبخاصة الاقتصادية منها، ليتمكن من مواجهة تحديات الأزمة السورية»، مبدياً التصميم على التفوق على المعوقات التي تواجه تنفيذ المشاريع وفتح المجال لمشاريع البنك الدولي.
وأعرب سليمان عن أمله بعقد مؤتمر خاص لدعم الجيش اللبناني، شاكراً السعودية على المنحة الكبيرة التي قدمتها، وأكد أن الجيش يتمتع بالثقة من الداخل والخارج، ومصراً على مواجهة انتهاكات السلام ومكافحة الإرهاب. وأوضح أن المساعدات الدولية للبنان بشأن اللاجئين تبقى أقل بكثير من العبء الحقيقي، مؤكداً الاعتماد على الحكومة لدعم الاستقرار في لبنان، وطالب بالمساعدة لتأمين الهدوء والاستقرار. وحض سليمان الدول المؤثرة على العمل لإقصاء لبنان عن النزاعات الدائرة والالتزام بتطبيق «إعلان بعبدا»، مشيراً إلى أننا نعمل مع المجتمع الدولي لتحييد لبنان عن الصراع القائم في سوريا.

اقرأ أيضا

المغرب: العفو عن 5654 سجيناً لحماية النزلاء من كورونا