الاتحاد

الرياضي

اليوفي يبكي ريال مدريد في ليلة سوداء جديدة للكرة الإسبانية

أرسنال يودع وليفربـول يحفظ ماء وجه الكبرياء الإنجليزي
قاد مهاجم أوروجواي الدولي مارسيللو زالاييتا فريق يوفنتوس للفوز الثمين بهدفين على ريال مدريد الاسباني والتأهل إلى دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا بالهدف الذي سجله قبل أربع دقائق من الوقت الاضافي الثاني الذي لجأ إليه الفريقان لحسم المباراة بينهما على استاد 'دل ألبي' بمدينة تورينو في إياب دور الستة عشر من البطولة· وحقق أرسنال الانجليزي الفوز بهدف على ضيفه بايرن ميونيخ ولكنه خرج من البطولة صفر اليدين بينما حفظ ليفربول ماء وجه الكرة الانجليزية وأطاح بباير ليفركوزن الالماني بعدما تغلب عليه 3/1 في عقر داره كما تأهل أيندهوفن الهولندي لنفس الدور بالتغلب على موناكو الفرنسي 2/صفر·
انهى يوفنتوس التمثيل الاسباني في المسابقة بعد ان اخرج ريال مدريد حامل الرقم القياسي في عدد الالقاب (9 مرات) بفوزه عليه 2-صفر بعد التمديد في تورينو ليبلغ الدور ربع النهائي· وكان قطب اسبانيا الاخر برشلونة ودع المسابقة الثلاثاء بخسارته الكبيرة امام تشيلسي الانجليزي 2-4 واغلب الظن بان ريال مدريد سيخرج خالي الوفاض هذا الموسم بعد خروجه من مسابقة كأس اسبانيا، وتخلفه بفارق 8 نقاط عن برشلونة متصدر الدوري المحلي·
وجاءت المباراة بين الفريقين العملاقين قمة في الاداء وكان ريال مدريد ندا لمنافسه الذي سبق ان اخرجه من الدور نصف النهائي عام·2003 واستهل يوفنتوس المباراة بثلاثة مهاجمين هم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش والاوروجوياني مارسيلو زالاييتا والمحلي اليساندرو دل بييرو، في حين بقي الفرنسي دافيد تريزيجيه على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين لعدم شفائه تماما من اصابة· وسنحت الفرصة الاولى لابراهيموفيتش لكنه لم يستغل الكرة التي تهيأت امامه داخل المنطقة وسددها في جسم الحارس ايكر كاسياس· ورد عليه البرازيلي رونالدو بواحدة عندما راوغ الفرنسي ليليان تورام وسدد كرة مرت بمحاذاة القائم الايسر لمرمى الحارس لويجي بوفون· واستمر الكر والفر في الشوط الثاني وكانت الفرصة الابرز لرونالدو الذي راوغ ببراعة تورام ثم كانافارو وسدد كرة قوية بيسراه افلتت من يدي بوفون واصطمدت بالقائم·
واشرك مدرب يوفنتوس البارع فابيو كابيلو تريزيجيه منتصف الشوط الثاني ونجح الاخير في تسجيل هدف ولا اروع عندما تلقى كرة رأسية من ابراهيموفيتش فسددها بطريقة اكروباتية في سقف الشباك (76)· وبقيت النتيجة على حالها حتى لعب الفريقان وقتا اضافيا طرد خلاله رونالدو لرفسه تاكيناردي، وبعد دقيقتين نجح زالاييتا في تسجيل هدف الترجيح لفريقه عندما استغل عدم تشتيت المدافع راوول برافو كرة بطريقة صحيحة فسددها زاحفة داخل المرمى في الدقيقة 116 مانحا بطاقة التأهل لفريقه·
وثأر ليفربول الانجليزي بطل اوروبا اربع مرات لخسارته امام باير ليفركوزن الالماني قبل ثلاثة مواسم واخرجه من الدور ثمن النهائي بفوزه عليه 3-1 ايابا في ليفركوزن· وكرر ليفربول نتيجة مباراة الذهاب على ملعبه 'انفيلد' وحسم الامور مبكرا اثر تسجيل مهاجمه الاسباني لويس غارسيا هدفين متتاليين في الدقيقتين 28 و32 جاء الاول عندما غمز الكرة بيسراه داخل الشباك اثر تمريرة من القائد ستيفن جيرارد، والثاني بطريقة مماثلة من ركلة ركنية رفعها جيرارد ايضا· وتعقدت امور ليفركوزن وزادت الامور سوءا عندما خرج هدافه البلغاري ديميتار برباتوف مصابا في نهاية الشوط الاول· واسقط التشيكي ميلان باروش ليفركوزن بالضربة القاضية عندما سجل الهدف الثالث، قبل ان يرد اصحاب الارض بهدف الشرف بواسطة البولندي جاسيك كرزينوفيك قبل نهاية المباراة بدقيقتين لكن بعد فوات الاون·
وعلى ملعب 'هايبري' لم ينفع الهدف الرائع الذي سجله الفرنسي تييري هنري في مرمى بايرن ميونيخ الالماني في منح فريقه جواز سفر العبور نحو ربع النهائي ذلك لان فريقه خسر ذهابا 1-3 وبالتالي كان في حاجة الى هدف ثان لم يتحقق على الرغم من سيطرة الفريق اللندني على مجريات اللعب في ربع الساعة الاخير· ونجح دفاع بايرن ميونيخ في الحد من خطورة هنري والهولندي دينيس برجكامب بفضل بسالة دفاعه بقيادة البرازيلي العملاق لوسيو· وسنحت الفرصة الاولى لارسنال عندما انفرد هنري من الجهة اليسرى بالحارس اوليفر كان لكن الاخير تصدى لمحاولته ببراعة (40)· ونجح ارسنال في افتتح التسجيل عندما مرر اشلي كول كرة امامية رائعة باتجاه هنري الذي سيطر عليها ببراعة قبل ان يطلقها بيسراه داخل شباك اوليفر كان (66)·
وحمي وطيس اللعبة وشعر ارسنال بامكانية قلب نتيجة الذهاب وكان في حاجة الى هدف واحد·
ولعب مدرب ارسنال الفرنسي ارسين فينجر ورقتيه الاخيرتين فاشرك الفرنسي روبير بيريس مكان الاسباني خوسيه انطونيو رييس، والهولندي روبي فان بيرسي مكان السويدي فريدي ليونغبرغ لكن رغم محاولاتهما المتكررة فقد قاد دفاع بايرن المباراة الى بر الامان· وبات بايرن ميونيخ ممثل الكرة الالمانية الوحيد في ربع النهائي·
وتابع ايندهوفن الهولندي مشواره في المسابقة من دون ضجة ونجح في ابعاد موناكو الفرنسي وصيف البطولة العام الماضي بفوزه عليه 2-صفر في عقر دار الاخير على ملعب لويس الثاني في الامارة· وكان ايندهوفن بقيادة مدربه المحنك غوس هيدينك الذي قاد منتخب كوريا الجنوبية الى نصف نهائي مونديال 2002 فاز ذهابا ايضا بهدف نظيف· وسجل هدفي ايندهوفن يان فينيغور اوف هيسلينك (27) والاميركي داماركوس بيسلي (69) الهدفين· يذكر ان الحكم طرد لاعب موناكو جايل جيفيه في الدقيقة·77 ولحقت اندية ليفربول وبايرن ميونيخ وايندهوفن ويوفنتوس بميلان الايطالي وتشيلسي الانجليزي وليون الفرنسي·
وتبقى مباراة واحدة ضمن الدور ثمن النهائي بين الإنتر الايطالي وبورتو البرتغالي حامل اللقب ستقام الثلاثاء المقبل (1-1 ذهابا)· وتسحب قرعة ربع النهائي ونصف النهائي في 18 الحالي في نيون·

اقرأ أيضا

ماراثون أدنوك يجدد «طاقة الحياة» في المسار الدائري