الاتحاد

عربي ودولي

أوروبا تعلن تجميد محادثات رفع مستوى العلاقات مع إسرائيل

فلسطينية تحمي وجهها لتتمكن من التنفس وسط دخان القصف الإسرائيلي في غزة

فلسطينية تحمي وجهها لتتمكن من التنفس وسط دخان القصف الإسرائيلي في غزة

أعلن مسؤول أوروبي بارز أمس أن الاتحاد الأوروبي وإسرائيل قررا تجميد محادثاتهما بشأن رفع مستوى العلاقات بينهما، وذلك على ضوء الحرب في غزة· وفي الأثناء اعتبر رئيس الوزراء البريطاني جوردن براون ان الحرب في الشرق الاوسط ستكون الملف الاكثر إلحاحاً أمام الرئيس الاميركي المنتخب باراك اوباما في مجال السياسة الخارجية·
وقال راميرو كيبريان-اوزال رئيس وفد المفوضية الاوروبية الى إسرائيل ''لقد توقفت المحادثات لتطوير العلاقات''· وأضاف: ''لقد قرر الجانبان انه من المناسب التوقف، والجانبان يدركان ان هذا الوقت ملائم للتوقف''·
وقال ان ''نطاق وتوقيت رفع مستوى العلاقات يجب ان يتم في اطار عملية السلام في الشرق الاوسط''· واضاف ''علينا ان نرى طول وعمق فترة التوقف، وكيف يسير النزاع وكيف ستخرج إسرائيل كشريك للاتحاد الاوروبي من هذا النزاع''·
وتابع: ''آمل ان ينتهي النزاع المسلح وان تظهر نتائج ملائمة لتجديد عملية'' رفع مستوى العلاقات· وجاء هذا التصريح بعد اسبوع من دعوة كبرى المنظمات الانسانية دول الاتحاد الاوروبي الـ27 لتعليق خططها لرفع مستوى العلاقات مع الدولة العبرية الى حين التوصل الى وقف لاطلاق النار في غزة ودخول المساعدات دون عوائق· وقال داليب موكارجي مدير ''كريستشن ايد'' في بريطانيا وايرلندا في بيان دعمته كل من منظمة اوكسفام الدولية ومنظمة الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان ''من غير المعقول ان نقدم مزيد من المزايا المــــرتبطة بالشراكة مع الاتحــــــاد الاوروبي الى حكومة تنتهك القانون الدولي لحقوق الإنسان وترفض التفاوض من اجل مواصلة العنف''·
الى ذلك، قال رئيس الوزراء البريطاني امام مجلس العموم البريطاني عشية تنصيب اوباما رسمياً في العشرين من يناير ''نأمل العمل معه في شكل وثيق''· وأكد أن على مكتب الرئيس الجديد ''قضايا دولية كبيرة، أولها واكثرها إلحاحاً الشرق الاوسط، واظن ان العلاقات بين بريطانيا واميركا ستتعزز خلال السنوات المقبلة''·
وذكر رئيس الوزراء البريطاني بان لندن تبذل ''كل ما في وسعها'' من اجل التوصل الى وقف لاطلاق النار في قطاع غزة، معرباً عن تعاطفه مع اقارب ضحايا هذا النزاع الذي تسبب بمقتل اكثر من الف فلسطيني خلال 19 يوماً·
وتابع امام الجلسة العادية لمساءلة رئيس الوزراء في مجلس النواب ان ''الكلمات لا تكفي للتعبير عما تشعر به العائلات التي تفقد طفلاً او ما نشعر به حيال عدد المدنيين القتلى والجرحى ونزوح تسعين الف شخص في غزة''·
وابلغ براون النواب أنه سيبحث قضية غزة خلال محادثاته مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ثم مع المستشارة الالمانية انجيلا ميركل اليوم الخميس· وفي الإطار نفسه، تشاور رئيس الحكومة البريطانية هاتفيا صباحا مع الرئيس الفلسطيني محمود عـــــــــباس وفق ناطق باسم داوننج ستريت لم يدل بمزيد من التفاصيل·
وأعرب براون عن ''قلقه العميق'' امام مشاهد الآلام في غزة، وطلب أمس الاول من رئيس الوزراء ايهود اولمرت دعم وقف اطلاق النار·
وقال متحدث باسم براون ان رئيس الحكومة البريطانية تحادث ايضاً مع الرئيس المصري حسني مبارك طالباً منه دعم ''وقف تام ودائم لإطلاق النار تطبيقاً للقرار الدولي ·''1860 وأضاف المتحدث ان ''الوضع في غزة مقلق جداً وان رئيس الوزراء يعرب عن قلقه العميق امام مشاهد الآلام المرعبة'' في قطاع غزة·
ودعا براون الحكومة الاسرائيلية الى ''احترام كلي لواجباتها الانسانية'' في حين يشن الجيش الاسرائيلي معارك في الشوارع مع قوات حماس في غزة منذ اكثر من 18 يوماً على التوالي· ودعا براون ايضاً الزعماء العرب الى ان ''يقولوا بشكل أوضح إن على حماس ان تتخلى عن السلاح'' حسب ما قال المتحدث باسمه

اقرأ أيضا

التغيرات المناخية تهيمن على انتخابات سويسرا