الاتحاد

أخيرة

سجن إيطالي يستعين بالكلاب في جلسات «علاجية» ترفيهية

إيطاليا، بولاتي (أ ف ب)

بحماسة تظهر جلية عبر النباح، تشارك الكلاب نزلاء سجن نموذجي إيطالي جلسات «علاجية» ترفيهية، تقضي خلالها ثلاث ساعات من اللعب والمداعبة، في اطار برنامج «العلاج عبر الاستعانة بالحيوانات» في سجن بولاتي قرب ميلانو.
في هذا المرفق النموذجي الذي يطلب الكثير من المعتقلين الانتقال إليه، أحضرت مؤسسة جمعية «دوغر انسايد» فاليريا غالينوتي معها «تيتي» و«تاتو» و«كارميلا»، وهي ثلاثة كلاب أحدها من نوع اللابرادور، وآخر من نوع «دوبرمان»، وثالث هجين.
يتحلق مدانون بجرائم قتل، أو اغتصاب حول الكلاب، يداعبون وبرها ويمطرونها قبلا كما يطلقون بلا هوادة كرات تنس وطابات كرة قدم في الباحة الاسمنتية للسجن، ويتشاركون معها الركض غير آبهين بالمطر.
وقالت غالينوتي البالغة 47 عاما لوكالة فرانس برس «حلمي كان تنظيم دورات علاج من خلال الاستعانة بحيوانات في السجن، لأنه المكان الأكثر افتقارا للعاطفة، وحيث يوفر الكلاب هدوءاً ورابطاً عاطفياً». تقوم هذه السيدة بهذا العمل بدافع تطوعي مرة أسبوعيا، خلال فترة بعد الظهر، وتلتقي مجموعة مؤلفة من 12 سجيناً.

اقرأ أيضا