الاقتصادي

الاتحاد

«الاقتصاد» تبحث مع وفد مكسيكي تعزيز التعاون التجاري

آل صالح ومسؤولو وزارة الاقتصاد مع الوفد المكسيكي ( من المصدر)

آل صالح ومسؤولو وزارة الاقتصاد مع الوفد المكسيكي ( من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)- بحث عبد الله آل صالح وكيل وزارة الاقتصاد مع فرانسيسكو جونزاليز دياز المدير العام بوزارة الاقتصاد المكسيكية والمدير التنفيذي لوكالة الترويج المكسيكية، سبل تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين.
وبحسب بيان صحفي، تناول الطرفان العلاقات الاقتصادية والتجارية القائمة بين البلدين في إطار الاتفاقيات المبرمة بينهما، وسبل تطوير العلاقات التجارية والاستثمارية المتبادلة.
وأشاد الطرفان بتطور حجم التبادل التجاري بشكل تدريجي خلال السنوات الماضية، خاصة بعد افتتاح السفارة المكسيكية وقنصليتها في الدولة.
وأكد آل صالح أهمية مشاركة الشركات المكسيكية في المعارض التي تقام في الإمارات مثل معرض جلف فود ومعرض الصحة، مشيراً إلى أهمية الترويج للقطاع الخاص من الجانبين حول الفرص الاستثمارية والشراكة المتاحة في مختلف القطاعات.
واستعرض أمام الوفد المكسيكي الذي يزور الدولة حالياً تحضيرات وزارة الاقتصاد لإقامة ملتقى الاستثمار السنوي، مؤكداً أهمية حضور / وجود القطاع الخاص المكسيكي في المحافل التجارية التي تقام على أرض الدولة، لكونها تسلط الضوء على الفرص الاستثمارية والتصديرية لأسواق الدولة وكذلك الأسواق المجاورة.
ويبلغ حجم التجارة الخارجية بين الإمارات والمكسيك نحو 1,7 مليار درهم ( 500 مليون دولار )، ويوجد 4 وكالات مكسيكية، و118 علامة مسجلة لدى وزارة الاقتصاد.
وأكد آل صالح أن وزارة الاقتصاد تسعى للارتقاء بالاقتصاد الوطني الذي يتميز بالتنافسية والتنوع، بقيادة كفاءات وطنية تتميز بالمعرفة، وذلك من خلال تطوير السياسات والتشريعات الاقتصادية، وفق أفضل المعايير الدولية لاقتصاد تنافسي معرفي، وتمكين الممارسات التجارية السليمة، وحماية المستهلك وحقوق الملكية الفكرية، وتعزيز تنافسية الدولة في الأسواق التجارية الخارجية، وتطوير علاقاتها مع مختلف دول العالم.
ومن جانب آخر، قدم عبد السلام آل علي، مدير إدارة السياسات التجارية بوزارة الاقتصاد، عرضاً توضيحياً استعرض خلاله مقومات الاقتصاد الإماراتي والفرص الاستثمارية والأداء الاقتصادي للدولة في مختلف القطاعات.
وأكد الوفد المكسيكي مشاركة بلاده في ملتقى الاستثمار بوفد رفيع المستوى برئاسة وزير الاقتصاد المكسيكي، معتبراً الملتقى منصة حوارية وتفاعلية عالمية، تخدم العديد من اقتصادات العالم.
وأكد الوفد الزائر رغبة بلاده في بحث الفرص الاستثمارية والشراكة المتاحة كافة في مختلف القطاعات في الإمارات، مشيراً إلى اهتمام خاص بقطاع الطاقة المتجددة الذي تعتبر الدولة رائدة فيه على المستوى العالمي.
وقال المسؤول المكسيكي إن بلاده أجرت إصلاحات قطاعية، خاصة في قطاع الطاقة، مما يمكن القطاع الخاص للاستثمار فيه، كما أن بلاده لديها اهتمام في قطاع المعرفة والإبداع، ولديها طاقات بشرية شابة للنهوض بالقطاعين.
ووجه الوفد المكسيكي دعوة إلى القطاع الخاص المحلي للاستفادة من الأسواق اللاتينية من خلال المكسيك، بحكم معرفتها بالسوق والاتفاقيات التي ترتبط بينها وبين تلك الدول، منوهاً إلى ارتباط المكسيك باتفاقيات تجارية عديدة، خاصة مع دول أميركا اللاتينية.

اقرأ أيضا

رأس الخيمة: الإعفاء من رسوم التراخيص السياحية