الاتحاد

دنيا

تضاؤل القدرات الإدراكية يبدأ من سن الخامسة والأربعين

أظهرت دراسة أجراها المعهد الوطني الفرنسي للصحة والأبحاث الطبية وجامعة «يونيفرسيتي كولدج» في لندن أن قدرات الإنسان الإدراكية تبدأ بالتراجع منذ سن الخامسة والأربعين أي قبل سن الستين كما كان الاعتقاد سائداً.
وجاء في بيان للمعهد صدر الجمعة بالتزامن مع مقال نشر في مجلة «بريتيش ميديكال جورنال»، أن «قدرات التفكير والإدراك لدينا تبدأ بالتراجع منذ سن الخامسة والأربعين». وأجريت اختبارات للذاكرة والمفردات والتفكير والتعبير الشفهي على 5198 رجلاً، و2192 امرأة تراوحت أعمارهم بين 45 و70 سنة، في إطار دراسة واسـعة شملت متابعة طبية امتدت على عشر سنوات، واستندت إلى اختبارات فردية.
وتبين النتائج أن قدرات التفكير تراجعت في غضون عشر سنوات بنسبة 3,6% لدى الرجال الذين تراوحت أعمارهم بين 45 49 سنة، وبنسبة 9,6% لدى أولئك الذين تراوحت أعمارهن بين 65 و70 سنة.
أما لدى النساء فجاءت النتيجة نفسها 3,6% لدى الفئة العمرية الأولى، فيما جاءت النسبة أقل من تلك المسجلة لدى الرجال 7,4% لدى النساء اللواتي تراوحت أعمارهن بين 65 و70 سنة.
وأشار أرشانا سينج-مانو مدير فريق المعهد الفرنسي، الذي أعد الدراسة إلى أنه «من المهم تحديد السن التي تبدأ القدرات الإدراكية فيها بالتراجع»، لأن مواجهة المشكلة منذ البداية تكون على الأرجح أكثر فعالية»، وقد تشمل اعتماد عقاقير معينة. ويشار إلى أن السن التي يبدأ فيها الأداء الإدراكي بالتراجع تثير الجدل إذ إن دراسات حديثة كانت استبعدت أن تبدأ هذه الظاهرة قبل سن الستين، بحسب ما أوضح المعهد.

اقرأ أيضا