الاتحاد

الرياضي

محمد عبد الله يجتاز اختبارات اللياقة البدنية

 محمد عبد الله (الاتحاد)

محمد عبد الله (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

اجتاز حكم النخبة الدولي محمد عبد الله حسن بنجاح اختبارات اللياقة البدنية للحكام المرشحين لإدارة مباريات نهائيات كأس العالم في روسيا 2018، ضمن سمنار الاتحاد الدولي للأطقم التحكيمية في مدينة فلورنسا الإيطالية، والتي يشارك فيها حكمنا الدولي، للفترة من 3 لغاية 7 من الشهر الجاري.
وبارك إبراهيم لعماش، عضو لجنة الحكام، مسؤول حكام الفريق الأول، للحكم الدولي محمد عبدالله حسن هذا الإنجاز وللأسرة الكروية والتحكيمية في الدولة، معتبراً أن هذا النجاح الذي تحقق هو خطوة جديدة تُضاف إلى سلسلة الخطوات التي قطعها الحكم محمد عبدالله حسن في طريقه إلى المونديال العالمي في روسيا 2018، وتتويجاً للجهود التي بذلها هو وكل فريق العمل المساند والداعم له، وعلى رأسهم مروان بن غليطة رئيس الاتحاد، ومتابعته الدائمة للبرنامج الإعدادي والتأهيلي له ولطاقمه المساعد، إضافة إلى الدور الكبير الذي تلعبه لجنة وإدارة الحكام في هذا المجال.
وأضاف لعماش، دخل حكم النخبة الدولي محمد عبدالله حسن قبل سفره إلى إيطاليا معسكراً تدريبياً مكثفاً للياقة البدنية تحت إشراف مدرب اللياقة البدنية العالمي الأرجنتيني أليخو بيريز، وبمشاركة الحكم الدولي السعودي فهد المرداسي المرشح هو الآخر لكأس العالم، حيث استمر المعسكر لخمسة أيام تقريباً، تم التركيز فيها على مختلف التمارين البدنية ورفع مستوى اللياقة، وعمل اختبارات مشابهة لاختبارات الفيفا، حتى تمكن محمد عبدالله حسن من اجتياز الاختبار بنجاح.
وكان محمد عبدالله حسن قد غادر السبت الماضي صوب مدينة فلورنسا الإيطالية، للمشاركة في سمنار الاتحاد الدولي لكرة القدم للأطقم التحكيمية المرشحة لإدارة مباريات كأس العالم في روسيا 2018، للفترة من 3 حتى 7 من الشهر الجاري، ضمن الأطقم التحكيمية السبعة المرشحة لإدارة مباريات مونديال موسكو، وضمن الخطوات التي ينتهجها الفيفا لتصفية هذه الأطقم التحكيمية، واختيار 4 أطقم، إضافة إلى طاقم احتياطي.
ويتضمن السمنار عقد محاضرات نظرية وعملية في قانون كرة القدم، إلى جانب تدريبات واختبارات في الحالات التحكيمية، وكذلك اختبارات للياقة البدنية للحكام المرشحين للمونديال العالمي.
وكان الحكم محمد عبدالله حسن، وإلى جانب معسكره الخاص مع المدرب أليخو بيريز، شارك وطاقمه المعاون له والمكون من محمد أحمد يوسف حكماً دولياً أول، وحسن المهري حكماً دولياً ثانياً، في المعسكر الداخلي لحكام الفريق الأول الذي نظمته لجنة وإدارة الحكام يومي الخميس والجمعة الماضيين، واشتمل يومه الأول على تدريبات لياقة بدنية تحت إشراف أليخو بيريز، ومحاضرات نظرية طوال يومي المعسكر تحت إشراف ستيف بينت المدير الفني.

اقرأ أيضا

لقب «دولية دبي» يمنح «الأولمبي» مكاسب فنية ومعنوية