الاتحاد

الإمارات

وفاة شخص و70 حادثاً مرورياً في العين بسبب الأمطار

أدى تواصل سقوط الأمطار الغزيرة على مناطق متفرقة من الدولة إلى وفاة شخص وإصابة آخرين بالعين ووقوع 70 حادثاً مرورياً فيها، بالإضافة إلى تضرر المساكن القديمة في رأس الخيمة، وعرقلة حركة السير في العديد من المناطق بسبب تجمعات المياه·
ففي العين، بلغت حصيلة الحوادث التي وقع نتيجة تأثر حركة السير بالمياه المتراكمة على الشوارع أكثر من 70 حادثا مختلفاً أدت الى وفاة شخص وإصابة عدد آخر بإصابات متفاوتة منها حادث تدهور وتصادم سيارتين وقع على طريق السلامات ـ ابوظبي أسفر عن وفاة المدعو ''م· ع · س'' (22 سنة) يمني الجنسية، وإصابة شخصين باكستانيين بإصابات تراوحت بين متوسطة وبسيطة بحسب مصدر مسؤول بقسم الدوريات والمرور في العين·
كما أصيب المواطن ''م· أ·'' (26 سنة) بإصابات تراوحت بين المتوسطة والخطيرة بحادث تصادم وقع بالمنطقة الصناعية نتيجة انزلاق السيارة بسبب مياه الأمطار وقد تم نقل المصاب إلى مستشفى توام·
من جهته، أكد العقيد خليفة محمد الخييلي مدير إدارة مرور المناطق الخارجية ضرورة تحلي السائقين بأقصى درجات الحيطة والحذر أثناء هطول الأمطار ومراعاة نظافة الزجاج الأمامي والخلفي والمقرأة الجانبية بالإضافة إلى مصابيح الاضاءة ونظافة الإشارات الضوئية، وتخفيف السرعات أثناء المطر نظرا لانخفاض مستوى الرؤية، مشددا على وجوب التأني أثناء الدخول ألى المنعطفات وفي الأنفاق لاحتمال وجود تجمع للمياه نتيجة هطول الأمطار·
وناشد الخييلي جمهور السائقين ضرورة مراعاة ترك مسافة كافية بين المركبة والمركبات الأخرى التي أمامهم نتيجة ضعف عامل الاحتكاك بين الطريق وإطار المركبة الذي ينتج عنه انزلاق المركبة مما يلزم معه مسافة اكبر للوقوف مع عدم استخدام الأضواء التحذيرية عند سقوط الأمطار إنما عند وجود حادث مروري لتنبيه السائقين الآخرين·
وحذر من خطورة التجمهر أثناء وجود الحوادث مما يعيق جهود رجال الأمن في القيام بواجباتهم ويؤدي في بعض الأحيان إلى وقوع حـــوادث أخرى نتيجة إيقاف البعض مركباتهم بصورة خاطئة على الطرق·
وفي المنطقة الغربية، كثفت البلدية جهودها لمواجهة آثار الامطار ومنع تجمع المياه في الشوارع والطرقات بالتنسيق بين ادارة البنية التحتية وادارة البيئة·
واكد سعيد سهيل المزروعي مدير ادارة الخدمات البيئة والاجتماعية ببلدية المنطقة الغربية أن تساقط الامطار ادى إلى تجميع كميات من المياه داخل بعض الطرق المنخفضة وبناء عليه سارعت مختلف الجهات المعنية في البلدية الى اتخاذ كافة الترتيبات اللازمة لمواجهة آثار هذه الامطار من اجل سهولة الحركة وانسيابية المرور داخل الشوارع والحفاظ على البيئة حيث تم تخصيص سيارات جمع المياه منذ ساعات الصباح الباكر للقيام بشفط تلك المياه من الطرقات والشوارع وضمان سلامة مستخدمي تلك الطرق داخل المدن ·
واكد المزروعي حرص بلدية المنطقة الغربية على التواصل مع الجمهور والاهالي لتقديم كافة الخدمات التي تهم الاهالي والمواطنين ·
ومن جهة اخرى قامت ادارة مرور الغربية بتكثيف الدوريات المرورية على الطرقات والتدخل السريع عند أي طارئ وضمان انسيابية الحركة المرورية·
وفي رأس الخيمة، تضررت العديد من المساكن الشعبية فى عدد من مناطق الإمارة بسبب استمرار سقوط الأمطار لليوم الثالث على التوالى وتجمع كميات من مياه الأمطار على الاسطح·
وقال سلطان الزعابي ''تضرر مسكني في منطقة الرفاعة بشكل كبير نتيجة لاستمرار تساقط الأمطار خلال الأيام الماضية على الرغم من عملية الصيانة التي أجريتها الصيف الماضي وكلفت أكثر من 100 ألف درهم''·
وقالت أم سعود من منطقة الظيت الجنوبي إن مياه الأمطار تسربت مساء أمس إلى داخل الغرف بسبب وجود تشققات تفصل الجدران عن السقف·
وقال المواطن راشد سعيد من شعبية راشد بمنطقة جلفار إن العديد من المساكن تضررت من الأمطار خلال الأيام الماضية، مضيفاً أن معظم المساكن التي يعود تاريخ إنشائها لأوائل السبعينيات من القرن الماضي تعانى من تشققات بالجدران وتصدعات بالأسقف رغم صيانتها أكثر من مرة·
وفي هذا الإطار، حذرت الإدارة العامة لشرطة رأس الخيمة متمثلة بقسم الدوريات الشمولية وقسم الإسعاف والإنقاذ التابعين لإدارة العمليات وقسم طيران الشرطة، المواطنين والمقيمين بتوخي الحذر بسبب الطقس الماطر الذي تشهده الإمارة هذه الأيام ما قد يؤدي إلى حوادث مرورية خطرة

اقرأ أيضا

سعود بن صقر: النهوض بالتعليم من الثوابت الوطنية