الاتحاد

دنيا

المغنية إيتا جيمس تخرج من المستشفى

خرجت مغنية الجاز والبلوز والسول إيتا جيمس المعروفة بأغنيتها «آت لاست» من المستشفى، وحالتها «مستقرة»، بحسب ما أعلن وكيل أعمالها أمس. وقال لوبي دي ليون، الذي يدير أعمالها منذ أكثر من ثلاثين سنة «خرجت إيتا جيمس من المستشفى بعد ظهر اليوم. زوجها وعائلتها إلى جانبها»، مضيفاً أن «حالتها مستقرة».
وجيمس، البالغة من العمر 73 سنة، مصابة بسرطان الدم في مرحلته الأخيرة، وقد أدخلت إلى أحد مستشفيات ريفرسايد (شرق لوس أنجلوس) في 21 ديسمبر الماضي. وفي منتصف ديسمبر، عندما أعلن عن مرضها رسمياً، أوضح وكيل أعمالها أنها مصابة أيضا بالخرف وبالتهاب الكبد من نوع سي.
وفازت جيمس واسمها الأصلي جاميسيتا هوكينز بأربع جوائز «جرامي»، و17 جائزة «بلوز ميوزيك اواردز». وهي معروفة خصوصا بأغنيتها الشهيرة «آت لاست». وكتب هذه الأغنية ماك جوردون وهاري وارن في العام 1941، وغناها بداية جلين ميلر، ومن بعده نات كينج كول، قبل أن تجعلها جيمس في العام 1960 أغنيتها المفضلة.
وفي العام 2009، أدت بيونسي نولز هذه الأغنية الكلاسيكية في بداية الحفل الراقص بمناسبة تنصيب باراك أوباما رئيساً للولايات المتحدة، والتي افتتحها هذا الأخير بالرقص مع زوجته على أنغام هذه الأغنية.

اقرأ أيضا