صحيفة الاتحاد

الرياضي

تكريم الفائزين بجائزة «محمد بن راشد للإبداع الرياضي»

مكتوم بن محمد بن راشد يتوسط الفائزين بالجائزة

مكتوم بن محمد بن راشد يتوسط الفائزين بالجائزة

توج سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي الفائزين في الدورة الثانية لـ“جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي” الأعلى والأكبر في العالم من حيث قيمتها المعنوية والمالية وعدد الفئات المشمولة بالتكريم وذلك في حفل عالمي أقيم أمس في فندق أرماني بـ “برج خليفة” تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي.
حضر الحفل سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات ومعالي عبدالرحمن محمد العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع والشيخ مروان بن راشد المعلا رئيس اتحاد السيارات والدراجات ومطر محمد الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي نائب رئيس مجلس أمناء الجائزة وإبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة وسعيد محمد الطاير الرئيس التنفيذي عضو مجلس الإدارة المنتدب في هيئة دبي للكهرباء والمياه وقاضي سعيد المروشد مدير عام هيئة الصحة في دبي وعدد من القيادات الرياضية المحلية والعربية.
وتم توزيع أوسمة التفوق وشهادات الفوز بفئات الجائزة للفائزين والذين تقدمهم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الفائز بجائزة الشخصية الرياضية المحلية تقديراً لدوره في إثراء الحركة الرياضية وقطاع الشباب والرياضة بآرائه وأفكار سموه الرائدة والعديد من التوجيهات المتميزة والمبدعة في دعم الرياضة والرياضيين، والشيخ محمد بن حمد آل ثاني رئيس ملف قطر لمونديال 2022 لتنظيم كأس العالم الفائز بفئة الشخصية الرياضية العربية لإدارته ملف بلاده للتقدم لنيل شرف تنظيم كاس العالم 2022 بكل كفاءة واقتدار وحضوره المميز خلال عرض ملف قطر لتنظيم البطولة أمام اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم.
وتم تكريم الشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح رئيس اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة بمجلس التعاون كشخصية رياضية نسائية أسهمت في تطوير الحركة الرياضية النسائية ضمن الفئات التقديرية للجائزة.
كما تم تكريم الفائزين بباقي الفئات وهي نادي العين “المؤسسة الرياضية المحلية”، اللبناني توني خوري عضو اللجنة الأولمبية الدولية “شخصية أثرت الحركة الرياضية الدولية”، السباح السوري فراس معلا “رياضي حقق إنجازاً يرتكز على القيم الأخلاقية العليا”، أحمد خليل “أفضل رياضي محلي صاعد”، اللجنة الأولمبية المصرية (المتحف الأولمبي المصري) “مؤسسة ساهمت في دعم وتعزيز الدور المجتمعي للرياضة”، الصومالي جامع آدن مدرب ألعاب القوى بقطر “ أفضل مدرب العربي”، الاتحاد السوداني لألعاب القوى “أفضل مؤسسة رياضية عربية”، الأردني علي العاصي “ أفضل رياضي عربي”، يحيى الحمادي بطل الجيوجيتسو “أفضل رياضي محلي إماراتي”، منتخب الإمارات للبولينج “أفضل فريق محلي”، الحكم علي حمد “أفضل إداري محلي”، المغربي الضرير يونس جاد “أفضل رياضي حقق إنجازات في ظل تحديات إنسانية كبيرة”، مجلس أبوظبي الرياضي واللجنة الأولمبية القطرية اللذين فازا مناصفة بجائزة “أصحاب مبادرة خلاقة ناجحة أسهمت في إثراء الحركة الرياضية”، والخليج الرياضي “وسيلة من وسائل الإعلام المحلية تميزت في تغطية الأحداث الرياضية”.
وهنأ سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم الرياضيين الإماراتيين والعرب على إنجازاتهم ونقل لهم سموه تهاني وتحيات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي راعي الجائزة.
وأعرب سمو نائب حاكم دبي عن سعادته برؤية هذه الطاقات الرياضية العربية وتكريمها هنا في الإمارات التي ترعى المبدعين في شتى الميادين خاصة من يحققون إنجازات على المستوى الدولي ويرفعون راية العرب في المحافل والهيئات العالمية رياضيا وثقافيا وعلميا وغيرها من الحقول الإنسانية.

أحمد الشريف: مصدر إبداع للمتألقين

دبي (الاتحاد) - توجه الدكتور أحمد سعــد الشريف أمين عام مجلس دبي الرياضي عضـو مجلس أمناء الجائزة بالشكر والامتنان إلى راعي الجائزة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، منوها في كلمة له خلال الحفل بأهمية الجائزة كــونها تحـمل اسم الرياضي الأول فارس العــرب صــاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتــوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وهي تهدف إلى تحفيز الرياضيين على المستويين المحلي والعربي لمزيد من العطاء والإبداع في المـيدان الرياضي وتحقيق الإنجازات الرياضــية العالميـة والإقــليمية لبلـدانهم.
وقال الشريف: إن الجــائزة تشهد تألقاً وبريقاً كبيراً عاماً بعد الآخر كونها تساهم في الإبداع العربي، وأضاف: تقدم للجائزة 132 ملفاً من 16 دولة ونجح منها 88 ملفا وفاز بالجوائز 18 رياضيا ومؤسسة وهي نسبة مرتفعة تؤكد حرص واهتمام كافة الرياضيين والمؤسسات على المشاركة، والجائزة في حد ذاتها تساهم في زيادة عدد المشاركين عاماً بعد الآخر كونها بوابة للتفوق وهي داعم لهم في الكثير من الأمور.
وأضاف: نهنئ قطر على استضافتها لكأس العالم 2022 وهو نجاح ليس لقطر فقط بل للعالم العربي بأكمله.


أحمد خليل: وقود معنوي لسنوات مقبلة

دبي (الاتحاد) - أكد أحمد خليل لاعب النادي الأهلي والمنتخب الوطني لكرة القدم فوزه بجائزة أفضل لاعب صاعد ستكون أكبر دافع للتفكير في كيفية الاستمرار في حصد الجوائز.
وقال: سعيد بتواجدي مع كوكبة من المبدعين الرياضيين على مستوى الوطن العربي وستكون دافعا معنويا للسنوات المقبلة وأتمنى من إخواني اللاعبين أن تكون مثل هذه المسابقات والجوائز أكبر دافع لهم لمزيد من التألق والإجادة في ملاعبنا وأعتبرها وساما كبيرا على صدري ولن تسبب لي أي ضغوطات مستقبلية بل أعتبرها دافعا معنويا كبيرا يمنحنا روح الفريق الواحد على اعتبار أن من يقدم لبلده يجد التكريم اللائق به.
وأضاف: سوف أحرص بعد الفوز بهذه الجائزة على لظهور بالشكل الذي يرضي الشارع الرياضي الإماراتي خاصة وأننا مقبلون على بطولة هامة وقوية وهي المشاركة في كأس أمم آسيا بالدوحة، وفريقنا جاهز للمشاركة الآسيوية.
وقال: حققنا للكرة الإماراتية بعض النتائج المرضية خلال الفترة الماضية وأتمنى أن نظهر بالشكل المناسب في الحدث القاري الكبير.


أكد أن الجائزة ملتقى لكل العرب
العويس: القيادة عودتنا على تحفيز المبدعين

دبي (الاتحاد) - أكد معالي عبدالرحمن العويس وزير الثقـافة والشباب وتنمية المجتمع أن قـــيادة الإمــارات دائماً ما تحـــرص على تكريم المبدعين على مستوى الوطــن العربي بهدف تحفيــزهم لمستقبل أفضل للأمة العربيـــة بشــكل عام، وأشار في تصـــريحاته على هامـــش حفل الإعلان عن الفائزين بجـــائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الريــاضـي في نسختها الثانية، إلى أن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيــان رئيس الدولة، حفظه الله، دائماً ما يثمن الإنجازات وكذلك صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتــوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وخير دليل على ذلك خروج جائزة سموه للإبداع الرياضي إلى النور العام الماضي.
وأعرب العويس عن سعادته بالفائزين مؤكداً أن الجائزة تقوم بدور بارز على مستوى الوطن العربي في تحفيز الجميع نحو الاستمرار في تحقيق الإنجازات على المستوى العالمي والإقليمي.
دعم دائم
ونوه وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع إلى أن مثل هذه الجوائز تؤكد على دور الإمارات الداعم دائماً لكل ما هو مميز مؤكداً أن المستقبل أمام الشاب العربي مفتوح والجميع من خلفهم يساندهم بهدف الوصول إلى أعلى المراتب لتشريف وطننا العربي بشكل عام.
ووجه العويس التهنئة لجميع الفائزين معرباً عن أمله في رؤيتهم مرة أخرى مشترطاً استمرار مسيرتهم الناجحة في مختلف الاتجاهات خاصة الرياضية.
وأشار العويس إلى أن تكريم شخصية بحجم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أثلج الصدور نظراً لإسهامات سموه الدائمة في مجال الرياضة والثقافة مؤكداً أنه تكريم صادف أهله.
ووجــه العويس التهنئة إلى الشيخ محمد بن حمد بن خليفة آل ثاني رئيس الملف القطري الفائز بتنظيم كأس العالم 2022 مؤكداً أن ما حــدث يعتبر وســاما على صدورنا نحن العرب ومن حق الــكل الصغير قبل الكبير أن يحتفي بهم ويكرمهم نظراً لما حققوه من إنجاز غير مسبوق على مستوى تنظيم البطولات الكـــبرى.
وتمنى التوفيق لقطر في المشوار المقبل وتحقيق ما هو مطلوب منها على أكمــل وجه لاستمرارها كوجه مشرف للوطن العربي من المحيط إلى الخليج.
تهنئة الفائزين
كما وجه التهنئة لجميع الفائزين وفي مقدمتهم نادي العين بفوزه بجائزة أفضل مؤسسة محلية ومجلس أبوظبي الرياضي الذي فاز بجائزة المبادرة الخلاقة باليوم الأولمبي المدرسي متمنياً التوفيق واستمرار مسيرة العطاء داخل هذا الصرح الكبير الذي يقوده سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أبوظبي الرياضي.
واختتم العويس حديثه بأمنيته برؤية جميع المكرمين في العام المقبل ولكن بإنجازات أكبر من التي حققوها هذا العام، ووجه الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على جمعه لكل أبناء العرب من المحيط إلى الخليج في هذا المحفل الكبير، كما وجه الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي على رعايته الكريمة للجائزة وإلى سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد نائب حاكم دبي على تشريفه بحضور حفل الإعلان عن الفائزين وتكريمهم.


نعيمة الصباح: فخر لكل رياضية عربية

دبي(الاتحاد) - وجهت الشيخة نعيمة الجابر الأحمد الصباح رئيسة الاتحاد الرياضي النسائي الخليجي الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على فكرة الجائزة على مستوى الوطن العربي مؤكدة أنها فكرة نابعة من شخص يفكر في المصلحة العامة للشباب العربي ويضعها ضمن أولوياته الهامة.
وأضافت: من دون شك الجائزة وسام على صدر كل رياضية عربية وبكل تأكيد ستعطينا دافعا نحو تقديم المزيد من المجهودات في المستقبل للارتقاء بمستوى الرياضة النسائية على مستوى الوطن العربي ودول الخليج.
ووعدت بالمزيد من الإنجازات في المستقبل من أجل التواجد مرة أخرى على هذه المنصة التي تعطي كل شخص وقف عليها حافزاً نحو السعي بكل قوة للمجيء هنا في النسخة المقبلة.
وتابعــت بكل تأكيد الشباب العربي وكل ريــاضي عربي مدين لصاحب السمو الشيخ مــحمد بن راشد آل مكتوم بالكـــثير نظراً للتقدير الرائع الذي لا يعتبر غريباً على قيادة الإمارات.

فراس المعلا: تجربة تؤكد أن سوريا بلد سلام

دبي (الاتحاد) - قال السباح السوري فراس المعلا إن الجائزة تعني الكثير، وأضاف: رغم تكريمي في بلدي ومن قبل المجلس الأولمبي الآسيوي لكن الفوز بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي له مذاق خاص وأعتبرها جائزة عالمية حيث انها جاءت من قائد بارز في وطننا العربي يقدر الريــاضــيين من داخل وخارج الإمارات ويرعاهم ويهتم بهم.
وأضاف: التجربة التي خضتها جمعت بين الإنسانية والرياضية في نفس الوقت ومن خلال مسيرتي الرياضية حققت الكثير من النتائج والجوائز العالمية وأعتبرها تجربة إنسانية حتى نقول للعالم الغربي إن الشعوب العربية وسوريا تحب السلام، وشعوب متحضرة للغاية.