الاتحاد

عربي ودولي

مصر تشتري أجهزة فنية أميركية لمراقبة الحدود مع غزة

أعلن وزير الخارجية المصري أحمد أبوالغيط امس، أن مصر ستشتري ''اجهزة فنية متقدمة'' من الولايات المتحدة لإحكام المراقبة على الحدود بينها وبين قطاع غزة ومنع تهريب الأسلحة عبرها· وقال ابو الغيط للصحافيين انه ''سيكون هناك مبيعات اميركية (لمصر) لأجهزة فنية للكشف عن الانفاق كما سيكون هناك تدريب (من قبل خبراء اميركيين) على استخدام هذه الاجهزة''·
وأضاف ''أنه وعدا شراء الأجهزة لا يمكن أن يتصور وجود تواجد أميركي دائم على الأرض في خط الحدود المصري مع الأخذ في الاعتبار أن هناك مشاركة أميركية في القوة متعددة الجنسيات بسيناء منذ عام ·''1981 وحول ما تردد عن بحث مشاركة قوات عربية أو قوات من حلف شمال الأطلسي (ناتو) لحفظ الأمن بالضفة الغربية كمرحلة انتقالية لحين تولي السلطة الفلسطينية مقاليد الأمور الأمنية، قال أبوالغيط ''إن كل هذه الأنواع من الأحاديث سابقة جدا لأوانها لأن الطرفين (الإسرائيلي والفلسطيني) لم يصلا بعد للحديث عن التسويات فما بالنا بالخلاصات·· وبالتالي فإن مثل هذا الحديث سابق لأوانه''·
وتتهم اسرائيل مصر بالتراخي في مراقبة الحدود بينها وبين قطاع غزة ،وتؤكد انه يتم تهريب اسلحة وافراد عبر انفاق تمر عبر خط الحدود الذي يفصل مدينة رفح الى قسمين احدهما في الاراضي المصرية والاخر في قطاع غزة· وفي 19 ديسمبر الماضي قرر الكونجرس الاميركي تجميد 100 مليون دولار من المساعدات العسكرية الاميركية لمصر والبالغة (1,3 مليار دولار) الى ان تقدم له وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس تقريرا يؤكد قيام مصر بجهد كاف لمكافحة تهريب الأسلحة الى غزة·

اقرأ أيضا

الاستخبارات الروسية: منفتحون على التعاون مع "سي آي إيه"