صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

720 دولاراً نصيب الفرد في كوريا الشمالية من الناتج المحلي

متسوقات في مركز تجاري بمدينة بيونج يانج (ا ب)

متسوقات في مركز تجاري بمدينة بيونج يانج (ا ب)

سيؤول (د ب ا) - نما إجمالي الناتج المحلي للفرد في كوريا الشمالية بأكثر من 4% عام 2011 مقارنة بعام 2010 في ضوء تحسن حصاد الحبوب وتعزيز الجهود الحكومية.
وجاء في تقرير معهد أبحاث “هيونداي”، الذي اعتمد على معدل الوفاة بين الأطفال وإنتاج الحبوب، أن إجمالي الناتج المحلي للفرد في كوريا الشمالية بلغ العام الماضي 720 دولاراً بارتفاع نسبته 4,7% مقارنة بـ688 دولاراً عام 2010.
وذكرت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للأنباء أن المعهد قال إن الزيادة ترجع إلى تحسن إنتاج الحبوب بالإضافة لتعزيز بيونج يانج لجهودها لتحقيق هدفها المتمثل في بناء دولة قوية ومزدهرة عام 2012. ووفقاً لبيانات منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة “الفاو” فإن إنتاج الحبوب في كوريا الشمالية بلغ 4,74 مليون طن العام الماضي بارتفاع بنسبة 7,2% مقارنة بعام 2010. ومن بين العوامل الأخرى التي أدت لنمو إجمالي الناتج المحلي للفرد توسع التجارة الكورية الشمالية مع الصين التي تعد الحليف الأقرب والأكبر انتفاعاً، بالإضافة إلى مجمع الكوريتين الذي يقع في مدينة كايسونج الحدودية ومساعدات المجتمع الدولي. وأفاد تقرير المعهد أن حجم تجارة بيونج يانج مع الصين ارتفع بنسبة 62,4% ليصل إلى 5,63 مليار دولار العام الماضي مقارنة بعام 2010.