دبي (الاتحاد)

أعلنت شركتا الاتحاد للطيران وطيران الإمارات تسيير رحلال منتظمة إلي وجهات منتقاة اعتباراً من الأسبوع المقبل، وذلك بعد الحصول على الموافقات اللازمة من الجهات المعنية بالدولة.
وقال متحدث باسم الاتحاد للطيران إن الناقلة الإماراتية سوف تستأنف الرحلات بشكل منتظم اعتباراً من 5 أبريل إلى 7 وجهات أولاها سيؤول تليها ملبورن وسنغافورة ومانيلا وبانكوك وجاكرتا وأمستردام. وأضاف: تخضع جميع الوجهات للموافقات الحكومية.
وأعلنت طيران الإمارات حصولها على موافقة السلطات المختصة في دولة الإمارات للبدء في تشغيل عدد محدود من رحلات الركاب اعتباراً من 6 أبريل الجاري، وذلك لنقل مسافرين من الزوار والمقيمين في الدولة الراغبين في العودة إلى بلدانهم، بالإضافة إلى الاستفادة من هذه الرحلات في عمليات الشحن.
وتسيّر الناقلة رحلاتها إلى 5 وجهات أوروبية هي: لندن هيثرو وباريس وفرانكفورت وزيوريخ وبروكسل.
وأكدت الهيئة العامة للطيران المدني أن قرار تعليق الرحلات الجوية للركاب والترانزيت من وإلى الدولة لا يزال ساري المفعول. وقالت الهيئة إنه تم السماح مؤقتاً لرحلات محددة بغرض إجلاء المقيمين والزائرين الراغبين في مغادرة الدولة والعودة إلى بلادهم على أن يتم تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية وفق متطلبات وزارة الصحة ووقاية المجتمع. ويتوجب على المقيمين والزائرين الراغبين في مغادرة الدولة والعودة إلى بلادهم التنسيق مع سفارات دولهم بهذا الخصوص.
وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لـ«طيران الإمارات» والمجموعة: إن الناقلة حصلت على موافقة السلطات المختصة في دولة الإمارات للبدء في تشغيل عدد محدود من رحلات الركاب اعتباراً من 6 أبريل. وأوضح سموه في تغريدة على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن هذه الرحلات في البداية ستنقل مسافرين من الزوار والمقيمين في الدولة الراغبين في العودة إلى بلدانهم.