حاتم فاروق (أبوظبي)

ساهمت عمليات شراء في دعم مؤشرات الأسهم المحلية، مع قرب توزيعات الأرباح والارتفاعات القوية التي سجلتها أسعار النفط لتنهي المؤشرات الإماراتية جلسة نهاية الأسبوع في المنطقة الخضراء.
ونجح مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية، في الارتفاع للجلسة الثانية على التوالي نتيجة عمليات الشراء التي استهدفت الأسهم القيادية خلال اللحظات الأخيرة من عمر الجلسة، بدعم من أسعار الأسهم المغرية، وقرب موعد استحقاق التوزيعات النقدية على مساهمي الشركات المدرجة.
وفي المقابل، ارتد مؤشر سوق دبي المالي، مرتفعاً خلال جلسة نهاية الأسبوع أمس، بفعل عمليات شراء انتقائية سيطرت على تعاملات المستثمرين، مدعوماً بعدد من العوامل الخارجية وفي مقدمتها ارتفاع أسعار النفط بالأسواق الدولية، فضلاً عن اتجاه المؤسسات والمحافظ لاقتناص الفرص المتاحة بالأسواق المحلية.
وسيطرت النزعة الشرائية على تعاملات المستثمرين الإماراتيين خلال جلسات تعاملات أمس، ليصل صافي تعاملاتهم إلى 48 مليون درهم، كمحصلة شراء، في محاولة منهم، لتعويض الخسائر المسجلة خلال الجلسات الأخيرة خصوصاً على الأسهم المدرجة بقطاعي البنوك والعقار.
وواصلت المؤسسات والمحافظ الأجنبية، العاملة بالأسواق المالية المحلية، عمليات التسييل من خلال ضغوط البيع على الأسهم الكبرى، في محاولة منها لتغطية مراكزها المالية المكشوفة عالمياً، لتصل قيمة صافي تعاملات المحافظ الأجنبية خلال جلسة أمس، إلى 27.9 مليون درهم كصافي بيع.
وسجلت القيمة الإجمالية للتداولات، خلال جلسة تعاملات أمس، نحو 317.5 مليون درهم، بعدما تم التعامل مع 194.7 مليون سهم، من خلال تنفيذ 5342 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 52 شركة مدرجة.
ونجح مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية، خلال الجلسة، في مواصلة مسيرة الصعود للجلسة الثانية على التوالي، بفعل زيادة وتيرة الشراء، التي طالت عدداً من الأسهم البنكية والعقارية، بقيادة سهمي «أدنوك للتوزيع» و«أبوظبي الأول»، ليغلق مرتفعاً بنسبة 0.35%، عند مستوى 3758 نقطة، بعدما تم التعامل على 45 مليون سهم، بقيمة بلغت 119.5 مليون درهم، من خلال تنفيذ 1502 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 23 شركة مدرجة.
كما نجح مؤشر سوق دبي المالي، في الارتداد صعوداً، بعدما شهدت الجلسة تعاملات شرائية على سهم «إعمار»، ليغلق مرتفعاً بنسبة طفيفة بلغت 0.12% عند مستوى 1722 نقطة، بعدما تم التعامل على 149.7 مليون سهم، بقيمة بلغت 197.9 مليون درهم، من خلال تنفيذ 3840 صفقة، حيث تم التداول على أسهم 29 شركة مدرجة.
وفي سوق أبوظبي، تصدر سهم «أدنوك للتوزيع» مقدمة الأسهم النشطة بالكمية، بعدما تم التعامل على أكثر من 6.8 مليون سهم، ليغلق على ارتفاع عند سعر 2.83 درهم، رابحاً 8 فلوس عن الإغلاق السابق، فيما جاء تصدر سهم «أبوظبي الأول»، مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، مسجلاً تداولات بنحو 31.1 مليون درهم، ليغلق عند سعر 9.99 درهم، رابحاً 24 فلسا عن الإغلاق السابق.
وفي دبي، جاء سهم «الاتحاد العقارية» في صدارة الأسهم النشطة بالكمية، بنحو 30.4 مليون سهم بسعر 0.211 درهم للسهم، بقيمة إجمالية بلغت نحو 6.3 مليون درهم، مرتفعاً بنسبة 3.43%، فيما جاء تصدر سهم «دبي الإسلامي»، مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، مسجلاً تداولات بنحو 63.1 مليون درهم، ليغلق على تراجع عند سعر 3.35 درهم، خاسراً 7 فلوس عن الإغلاق السابق.