الاتحاد

الإمارات

حبس 4 آسيويين انتحلوا صفة رجال الشرطة

دبي (الاتحاد) - أصدرت محكمة الجنايات في دبي أمس، حكماً بالحبس عامين على 4 متهمين آسيويين، لإدانتهم بسرقة سيارة رجل أوقفوه على طريق دبي- العين، وأبرحوه ضرباً بعد انتحالهم لشخصية رجال الشرطة، وأمرت بإبعادهم عن الدولة بعد قضاء فترة العقوبة.
وأكدت النيابة العامة أن المتهمين انتحلوا شخصية الشرطة على الطريق، وأوقفوا سيارة، وأنزلوا قائدها عنوة، وأجلسوه في المقعد الخلفي بعد تقييده بقيد حديدي، ومن ثم انهالوا عليه بالضرب.
وأشارت النيابة إلى أن المتهمين أنزلوا الضحية في منطقة عود المطينة وسرقوا السيارة، فيما أكد المجني عليه في إفادة قدمها بالتحقيقات أن المتهمين سرقوا سيارته و19 ألفاً و900 درهم، وهاتفين نقالين، وبطاقات، بعد اعتراض طريقه وضربه. وأفاد ملازم في الشرطة أن رجال التحريات شرعوا في التحري والبحث عن المتهمين، وبعد عدة ساعات وردهم بلاغ عن وقوع حريق في سيارة تبين أنها عائدة للمجني عليه، موضحاً أن تحريات الشرطة قادتهم إلى التعرف على هوية المتهمين، وإلقاء القبض عليهم حيث أقروا بالجريمة.
إلى ذلك، أيدت محكمة الاستئناف قرار سابقتها الجنايات القاضي بإنزال عقوبة السجن 5 سنوات بحق « هـ . ل» امرأة آسيوية، لإدانتها بارتكاب جريمة الاتجار بالبشر بخادمة آسيوية، عبر تشغيلها في الرذيلة للحصول على المال.
وقضت المحكمة بالعقوبة ذاتها على «م.ي.م» نجار آسيوي، لإدانته بالاتجار بالبشر، وهتك عرض المجني عليها بالإكراه دون رضاها، حيث أكدت النيابة العامة أنه ساعد المرأة في ارتكاب الجريمة.
وأشارت النيابة العامة إلى أن المتهمة تدير محلاً للرذيلة وتشغل فتيات لصالحها، مبينة أن المتهمة أحضرت الضحية للعمل في الدولة كخادمة، لكنها حجزتها في شقة، وأرغمتها على الرذيلة.
وذكرت المجني عليها في إفادتها بالتحقيقات أن المتهمة أقدمت على ضربها وأرغمتها على العمل في الرذيلة، ولم تسمح لها بالخروج من المنزل، موضحة أنها تمكنت من النجاة بعد أن كتبت على ورقة عبارة «بحاجة للمساعدة»، وأخرجتها من النافذة، فشاهدها حارس البناية، واتصل بالشرطة.

اقرأ أيضا

19.8 مليار درهم قيمة المنح التي قدمتها الإمارات خلال 2018