الاتحاد

منوعات

قرية ترث 2,5 مليون يورو

ورثت بلدة فرنسية، تضم 850 نسمة، سندات بقيمة 2,5 مليون يورو تركها لها مصفف شعر جنى ثروة من تبادلاته في البورصة.

وكان ريمون برو يعيش عيشة بسيطة في باريس، بحسب ما كشفت رئيسة بلدية البلدة.

وقالت دانييل ماري رئيسة بلدية بلدة "سان جيرمان دو لا كودر"، الواقعة في منطقة نورماندي (شمال غرب فرنسا)، إن مانح هذه السندات هو "مصفف شعر كان يهوى التبادلات في البورصة ويعيش في شقة مساحتها 20 مترا مربعا في الطابق الخامس من مبنى غير مزود بمصعد".

وترك ريمون برو للبلدية مبلغا بقيمة 2,15 مليون يورو متأتيا من مبيعات سنداته وعقد التأمين على حياته. ويتخطى هذا المبلغ بثلاث مرات ميزانية البلدة السنوية.

كما ترك المصفف للبلدة منزلين في المنطقة وشقة صغيرة في باريس حيث عثر على جثته في العام 2012 بعيد وفاته ببضعة أيام عن 93 عاما. وتراوح قيمة العقارات بين 350 و400 ألف يورو بحسب التقديرات.

وكان ريمون "معروفا جدا" في البلدة التي كان يقصدها كل شهرين لزيارة أخيه كلود الذي توفي قبله وكان مثله أعزب.

ولم يكن فاعل الخير يرغب إلا في أن يبقى منزلاه لمدة 100 سنة في تراث البلدة وفي أن يطلق اسم "ريمون وكلود برو" على أحد شوارعها في حال ارتأت البلدية ذلك مناسبا.

ومن المفترض أن يخصص هذا المبلغ لترميم المدرسة ووسط البلدة والمنزلين الموروثين اللذين سيعرضان للإيجار.

اقرأ أيضا

حظر أعواد تنظيف الأذن والماصات البلاستيكية في بريطانيا