الاتحاد

الإمارات

200 إصدار في "كتاب بدرهم" على كورنيش القواسم

المعرض يستهدف بيع الكتب بأسعار رمزية في متناول الجميع (تصوير: راميش)

المعرض يستهدف بيع الكتب بأسعار رمزية في متناول الجميع (تصوير: راميش)

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

تواصل دائرة التنمية الاقتصادية في إمارة رأس الخيمة فعالياتها الخاصة بشهر القراءة، عبر إطلاقها معرض «كتاب بدرهم»، وذلك على كورنيش القواسم.
ويأتي تنظيم المعرض لتحقيق أقصى منفعة ممكنة للأفراد، والتشجيع على القراءة الهادفة بين مختلف الشرائح، تحديداً جيل الشباب، والإسهام في وصول الكتب إليهم عبر بيعها بأسعار رمزية تأتي في متناول الجميع.
وقالت موزة الشميلي، مدير مكتب التطوير المؤسسي بالدائرة: «إن المعرض يضم أكثر من 200 كتاب متنوع، يتناول العديد من المجالات، وذلك لتلبية احتياجات القراء من مختلف الفئات العمرية، والموجهة إلى الكبار والصغار، منها القصص والكتب العلمية والثقافية والدينية، وغيرها».
وأشارت إلى أن هذا المعرض يقدم الكتب للأفراد الجمهور بأسعار رمزية جداً، تبدأ من سعر درهم، إلى 10 دراهم، بهدف التسهيل على القراءة والأفراد اقتنائهم للكتب المتنوعة والمطروحة في المعرض.
وذكرت أن الكتب والإصدارات، الموجودة ضمن أروقة المعرض، تأتي بالتعاون مع مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، إلى جانب عدد من دور النشر المختلفة، التي اتجهت إلى المشاركة وتقديم الكتب والعنوانين المختلفة، لإثراء المخزون المعرفي، ودعم فعاليات المعرض.
وأشادت بالإقبال الكبير اللافت، الذي شهدته فعاليات المعرض، وتوجه الأفراد من مختلف الفئات والشرائح إلى التعرف إلى المحتوى المعرفي للكتب والروايات، والعمل على اقتناء المناسب.
وأكدت أن الدائرة تنظم فعالية معرض «الكتاب بدرهم» على الدوام، وذلك لما تشهده من تفاعل كبير من قبل الأفراد ومحبي القراءة، والذي يستمر لمدة اليوم الواحد بعد اختيار الموقع المناسب، الذي يشهد ارتياد عدد كبير من الأفراد، الأمر الذي يساهم في سهولة وصولهم إليه، والعمل على اقتناء أهم احتياجاتهم من مصادر المعرفة والعلوم، وبالتالي تحقيق الهدف المنشود من تنظيم المعرض في تبادل الثقافة، ونشرها بين أفراد المجتمع.
من جانب آخر، ذكرت أن الدائرة سعت إلى توجيه فعاليات القراءة لموظفي الدائرة، من خلال إطلاق جائزة أفضل قارئ، عبر دعوتهم إلى اختيار أحد الكتب الموجودة في المكتبة المخصصة في المبنى الرئيس، والعمل على قراءته، ثم تلخيص أهم محاوره، والعمل على تقديمه أمام اللجنة الخاصة بالجائزة.
وأشارت إلى أنه سيتم مع نهاية شهر القراءة اختيار الفائزين في المراكز الثلاثة الأولى، وتكريمهم من قبل الدائرة، إلى جانب غيرها من الفعاليات والأنشطة، التي تم إطلاقها على مدار الشهر.

اقرأ أيضا