الإمارات

الاتحاد

«أبوظبي للجودة والمطابقة» يختتم مشاركته بالمؤتمر الدولي لسلامة المنتجات في فلوريدا

فلوريدا (وام ) ـ اختتم وفد مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، مشاركته في أعمال « المؤتمر الدولي لصحة وسلامة المنتجات « الذي نظمته المنظمة العالمية لصحة وسلامة المنتجات في الولايات المتحدة الأميركية. وقدمت المهندسة منى خميس سالمين مديرة إدارة خدمات سلامة المستهلك بالإنابة، نيابة عن المجلس ورقة عمل خلال العرض الافتتاحي للمؤتمر، أشارت فيها إلى المبادرات والإنجازات التي حققها المجلس في إطار تعزيز الثقة في الأسواق، والتحقق من سلامة المنتجات المتداولة في أسواق إمارة أبوظبي بجانب طرح ومناقشة الخطط المستقبلية في هذا المجال.
واستعرضت سالمين خلال عرضها مبادرة «مانع» وهو أول نظام إلكتروني تفاعلي في منطقة الشرق الأوسط يهدف للتواصل مع كل المستهلكين لإبلاغهم بالمنتجات المسحوبة من الأسواق وتشجيعهم على الإبلاغ عن الإصابات والحوادث التي تتسبب بها تلك المنتجات.
من جانبه أكد عبدالله عبدالله الخوري المدير التنفيذي لخدمات الأسواق والمستهلكين في المجلس ، أهمية مشاركة المجلس في المؤتمر « الذي استمر أربعة أيام « بمشاركة نخبة من الخبراء الدوليين في مجالات سلامة المنتجات، إضافة إلى ممثلين من القطاع الحكومي من مختلف دول العالم.
وأوضح أن مشاركة المجلس في الملتقى، تؤكد أهمية التعاون والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة من مختلف دول العالم سواء من المصنعين أو الجهات الحكومية في مجال سلامة المنتجات وتأكيد ضرورة أن يضمن المصنعون»الجودة والسلامة «في منتجاتهم قبل تداولها في الأسواق.
يذكر أن «المؤتمر الدولي لصحة وسلامة المنتجات « يقام مرتين سنوياً، واستقطب هذا العام حوالي 700 مشارك من القطاعين الخاص والعام.
وينظم الملتقى « المنظمة العالمية لصحة وسلامة المنتجات «والتي تأسست عام 1993 لتوفير منصة عالمية لتبادل الأفكار والمعلومات حول القضايا المتعلقة بصحة وسلامة المنتجات التي يتم تصنيعها وتسويقها في الأسواق العالمية.
وتم تأسيس «مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة «عام 2009، لرفع جودة الصادرات في الإمارة والمنتجات المتداولة محلياً وحماية مصلحة المستهلك ودعم الاقتصاد التنافسي في الدولة في الوقت ذاته، وذلك من خلال تمكين المنظمين من وضع وتنفيذ مبادئ سلامة المنتجات والمقاييس القانونية وفقا لمخططات المطابقة. ويحدد المجلس المبادئ التوجيهية والمعايير الأساسية لتحديد والتحقق من أن المنتجات المصنعة والمتداولة في أبوظبي مطابقة لأعلى معايير الجودة.

اقرأ أيضا

منصور بن زايد: الإعداد للمستقبل نهج إماراتي