الاتحاد

نداء إلى أمي الحبيبة


أمي التي أجدها حولي، فاستمتع بنظراتها الحانية عليَّ، الباحثة لي عن كل ما هو مفيد، والمضطربة لحزني، والسعيدة لفرحي، الناصحة لي عندما أخطىء··
فالأم هي الفانوس المضيء الذي تستضيء به المنازل، فالأم هي الصديقة المقربة لابنتها والمصاحبة الناصحة لها في كل خطواتها، والمادة يدها لها عندما تتعثر بأحد الحصوات في طريق الحياة الطويل، بل وتساعدها لتصنع من الفشل نجاحاً باهراً، ومن الوقوع نهضة قوية، واندفاعاً موفقاً·· تعوض فيها ما فاتها، ولتلحق بركب جيلها المتقدم·
أمي الحبيبة··
أعلم يا أمي أنكِ تدركين حالنا في أيامنا هذه التي اختلط بها الحلال والحرام حتى بت لا أميز بينهما، فيا أمي التي أعتبرها الشمعة المضيئة، والتي حملت بي تسعة أشهر، وتكبدت رضاعتي وتربيتي، هلا أكملتِ جمائلك التي لا تحصى، وتابعتِ طريقي، فالطريق مليء بالأشواك، فالفضائيات تقذف بي نحوها وتجذبني لمتابعة السخافات ولتضيع وقتي الثمين·
أمي الحبيبة··
هنا يكون دورك، التوجيه والنصح والارشاد، والوعظ والحكمة المستخلصة من وحي تجربتك الطويلة، هل لي أن أجد يدك تمتد الى التلفاز لتغلقيه عن برنامج هابط، كم أتمنى أن تجلسي معي يوماَ وتقولي عن خلاصة تجاربك، وتستمعي للمشاكل التي تواجهني في الحياة·
أمي الحبيبة··
أحتاج اليكِ، ولكلماتكِ التشجيعية التي تنهاني عن تضييع الوقت، فالدقيقة التي تمر ليس لنا أن نعيدها، لذلك يجب أن نستغلها أحسن استغلال·· فالمطالعة، وممارسة المواهب من أفضل وسائل الترفيه عن النفس·
أمي الحبيبة··
إذا تهت·· أتمنى أن أجدك توجهيني إلى أقوم السبل·· لأنك أمي التي لا غنى لي عنها، وبدعائك تنفرج أسارير السعادة في ذاتي·
أمي الحبيبة··
امسكي بي حتى لا أتوه في عالم فيه الفتن، والمصائب، ولتنسيني لوعة الماضي· أسأل الله أن يوفق كل أم إلى نصح ومتابعة بناتها، فالمعلم الصالح يعطي كل ما عنده ولا يبخل على طالبته، فأنتِ يا أمي خير معلم، وأرجو الله أن يجمعنا وإياك في الفردوس الأعلى·
مجلس طالبات مدرسة الصاروج
لتعليم الثانوي للبنات

اقرأ أيضا