الاتحاد

الرياضي

محمد بن زايد: دعم خليفة يعزز حضور سباقات الهـــــجن في أنحاء الدولة كافة

سموه يستمع إلى قصيدة عن هجن الرئاسة

سموه يستمع إلى قصيدة عن هجن الرئاسة

أبوظبي (وام)

اطلع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على الإنجازات التي حصدتها «هجن الرئاسة» في مهرجان الشيحانية بدولة قطر الشقيقة ومهرجان الوثبة 2017.

جاء ذلك خلال استقبال سموه أمس في قصر البحر، معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد سباقات الهجن، رئيس مركز شؤون السباقات وهجن الرئاسة، والفريق العام المشرف على هجن الرئاسة، والمضمرين الفائزين بالرموز في ختامي مهرجاني الوثبة والشيحانية اللذين أقيما مارس الماضي.

وكانت هجن الرئاسة قد حققت عشرة رموز في المهرجان الختامي السنوي لسباقات الهجن، من ضمنها السيف الذهبي.. كما استطاعت تحقيق ثلاثة رموز في ختام مهرجان الشيحانية، ليصل مجموع الرموز في المهرجانين إلى ثلاثة عشر رمزاً.

وهنأ صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، فريق «هجن الرئاسة» على مواصلة تحقيق الإنجازات، وحصد الجوائز وما قدمه لسباقات الهجن العربية الأصيلة من حيوية وتفاعل، مؤكداً أن هذه السباقات التراثية لها قيمتها التاريخية والاجتماعية العالية لدى أهل المنطقة، وتمثل بعداً ثقافياً يتوارثه الأبناء عن الآباء، والأجداد للمحافظة عليه من الاندثار.

وأكد سموه أن دعم دولة الإمارات وقيادتها الحكيمة لسباقات الهجن، يأتي من منطلق ارتباط هذه الرياضة العربية الأصيلة بمنظومة التراث الشعبي القديم، مشيراً إلى أن المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حرص على العناية بهذه العادة الرياضية التقليدية، والاهتمام بها، وتشجيع الملاك والمضمرين على إحيائها ونشرها.

ونوه سموه إلى أن حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على دعم رياضة سباقات الهجن، عزز من حضور هذه السباقات في أنحاء الدولة كافة.

وتمنى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لفريق هجن الرئاسة وبقية الفرق، التوفيق والنجاح في المساهمة في تطوير وانتشار رياضة سباق الهجن بين الشباب لربط الأجيال المتعاقبة من أبناء الوطن بماضيهم وتراثهم وتقاليدهم، وقيم الآباء والأجداد الأصيلة، خاصة أن جزءاً كبيراً من القيم، مرتبط بتربية الهجن ورعايتها.

حضر اللقاء، سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة العين، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، وسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، ومعالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان، ومعالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي، وعدد من الشيوخ وكبار المسؤولين.

أهدى إنجازات القلعة الحمراء للقيادة

سلطان بن حمدان: استقبال ولي عهد أبوظبي وسام على صدورنا

أبوظبي (الاتحاد)

قال معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد سباقات الهجن، رئيس نادي أبوظبي لسباقات الهجن، إن توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، لإقامة سباقات الهجن العربية الأصيلة، رسخت هذه الرياضة في نفوس ووجدان الشباب، وعززت من الحضور اللافت لهجن الرئاسة وتفوقها في الإنجازات الرياضية لسباق الهجن، بما حققته من عطاء تميز في السباقات كافة التي شاركت فيها، وحصدها البطولات. ووجّه الشكر لملاك الهجن والمضمرين على التعاون والمشاركة في هذه الرياضة الأصيلة، حتى تحققت أهداف إقامة هذه السباقات في المحافظة على رياضة الآباء والأجداد، وتوثيق الصلة بالماضي العريق لدولتنا.

وأكد معاليه أن استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وسام على صدورنا جميعاً، ويعكس الدعم الكبير الذي تحظى به رياضة سباقات الهجن بشكل عام، ومؤسسة هجن الرئاسة على وجه الخصوص، موضحاً أن هذا الاستقبال تكريم لجميع العاملين في مؤسسة هجن الرئاسة التي برهنت على وجودها في المهرجان الختامي السنوي لسباقات الهجن الوثبة 2017، من خلال إحراز السيف الذهبي الذي يحمل اسم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله.

وقال معاليه إن هجن الرئاسة تحمل تاريخاً مشرفاً من الإنجازات التي وصلت إلى 202 رمز، حصدتها خلال ما يقارب عقداً من الزمان، وذلك عن طريق نخبة من المضمرين الذين أثبتوا جدارتهم في المحافل الخليجية والمحلية. وأكد معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، أن متابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، الدائمة لمؤسسة هجن الرئاسة، كان لها الأثر الكبير في الوصول إلى ما وصلت إليه، موضحاً أن سموه على اطلاع دائم بجميع المشاركات والنتائج التي تحققها المؤسسة في جميع المنافسات. وفي ختام حديثه، أكد معاليه أن جميع النجاحات التي تحققت من خلال كوكبة الهجن الإماراتية، جاء بفضل الدعم المستمر لرياضة الآباء والأجداد، والذي تسير به القيادة على خطى الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وذلك من خلال غرس هذا الموروث الشعبي في نفوس الأجيال.

اقرأ أيضا

«الأبيض الأولمبي» يختتم «دولية دبي» بمواجهة «شمشون»