الاتحاد

عربي ودولي

رئيس البرازيل يتراجع مؤقتاً عن نقل سفارة بلاده إلى القدس

جاير بولسونارو يشارك في احتفال عسكري

جاير بولسونارو يشارك في احتفال عسكري

تراجع الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو، الخميس، مؤقتاً عن إعلان نقل مقر سفارة بلاده في إسرائيل من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة.

وأشار إلى احتمال الاكتفاء بفتح بعثة اقتصادية في المدينة.

وقال بولسونارو، خلال احتفال عسكري أقيم في البرازيل، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب "انتظر تسعة أشهر قبل إعطاء كلمته الأخيرة بشأن نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس".

وتابع الرئيس البرازيلي "قد نقيم قريباً بعثة اقتصادية في القدس".

وغداة انتخابه رئيساً في أكتوبر الماضي، وعد بولسونارو بنقل مقر السفارة على غرار ما فعلت الولايات المتحدة في الأول من مايو 2018.

إلا أن بولسونارو تريث، بعد ذلك، في قراره متخوفاً من مقاطعة الدول العربية للصادرات البرازيلية.

واعتبرت العديد من وسائل الإعلام البرازيلية أن فكرة فتح بعثة اقتصادية في مدينة القدس المحتلة يمكن أن تكون حلاً وسطاً لا يتسبب بخلاف مع الشركاء التجاريين العرب للبرازيل.

وأعلن وزير الخارجية البرازيلي إرنستو أراوجو، الأسبوع الماضي، أن مشروع نقل السفارة "لا يزال قيد الدرس".

اقرأ أيضا

مقتل 32 عنصراً من "طالبان" في غارات جوية بأفغانستان