الاتحاد

كرة قدم

عجمان يستفيد من التراجع ودبي يحقق المطلوب

الفجيرة يقتحم دائرة المنافسة بقوة (الاتحاد)

الفجيرة يقتحم دائرة المنافسة بقوة (الاتحاد)

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)
أكد عيد باروت المحلل الفني أن «الجولة 18» لدوري الأولى، شهدت ارتفاع وتيرة السباق نحو بطاقتي الصعود إلى دوري الخليج العربي، من واقع النتائج المثيرة التي حدثت في معظم المباريات. وقال إن الأمور تمضي في اتجاه تجميع النقاط، والعمل على الاستفادة من كل المعطيات المتاحة في المباريات، لضمان عدم نزف النقاط، حتى لو كان الأمر على حساب المستوى الفني، لأن المرحلة الحالية لا مجال خلالها للبحث عن الأداء، وإنما الرغبة في الفوز.
وأشار باروت إلى أن عجمان استفاد من الدروس التي حدثت في الجولات الماضية، وهو يتجاوز التراجع الذي رافقه في 5 جولات على التوالي، ونجح في حصد النتيجة المهمة، والنقاط الثلاث أمام الحمرية، وهي أهم نتيجة، يمكن أن يحققها الفريق، وذلك لأنه كان يجب أن يفوز، حتى يتجاوز حاجز التراجع، ويستعيد الثقة، مع اقتراب البطولة من خط النهاية.
وأشار في الوقت نفسه إلى أن دبي أثبت قيمة التحولات الفنية والتكتيكية التي يمكن أن تكون إيجابية، بعدما حول تأخره أمام الشعب إلى فوز، وهذا هو الشيء الضروري، كما أن مهاجمه التونسي عصام بن جمعة، قدم لنا درساً مهماً في استغلال القدرات الهجومية، أمام المؤشر الإيجابي للاعبي «الكوماندوز»، ليقود فريقه إلى النقاط الثلاث، التي كفلت له البقاء في الصدارة مع «البرتقالي»، ما يؤكد أن الفريق أدرك معنى الفوز، في هذه المرحلة من المنافسة، وأصبح يعرف أكثر من أي وقت مضى، ضرورة الدفاع عن طموحه بالعبور إلى «المحترفين»، وعدم التراجع عن الحلم الكبير.
واعتبر عيد باروت أن الخسارة التي تعرض لها الحصن أمام مصفوت سلبية للغاية، وغير جيدة في هذا التوقيت، الذي سعى من خلاله لتعزيز حظوظه في المنافسة على التأهل، والعودة مجدداً إلى دائرة الانتصارات، إثر الخسارة التي تعرض لها في الجولة الماضية أمام دبي، مشيراً إلى أن هذه النتيجة، لا تعني نهاية طموحه، شرط أن يسعى للفوز في كل الجولات التالية، وينتظر ما تسفر عنه نتائج الفرق المنافسة له، وفي الوقت نفسه فإن مصفوت يستحق التقدير، وهو يقدم لنا في كل جولة تأكيدات كبيرة، بأنه قادر على تحدي الظروف، بقيادة مدربه سليمان حسن.
وأضاف: الفوز الثالث على التوالي للعروبة أمام الخليج، يجعلنا نتوقف كثيراً عند التطور الذي حدث مع المدرب بدر صالح، ويقدم لنا الدليل القاطع على أهمية الخبرة الكبيرة له مع المنتخبات الوطنية والحنكة في الاستفادة من التراجع الذي حدث للفريق في المرحلة الماضية، ولو نجح في حصد هذه النتائج مطلع الدور الثاني، لكان الآن في دائرة المنافسة على الصعود، في حين أن تراجع الخليج، يمكن أن يكون مؤقتاً، بالنظر إلى الأداء الإيجابي في المرحلة الماضية.
ووصف باروت عودة الفجيرة إلى حصد النقاط أمام الذيد، بأنها مهمة جداً، إثر الخسارة الماضية أمام الشعب، لتأكيد الرغبة في المنافسة على الصدارة، منوهاً إلى أن صحوة العربي في «الجولة 18»، على حساب رأس الخيمة جديرة بالتقدير، لأنه يسعى في جميع المباريات للأداء الإيجابي الذي يكفل له الفوز، لتحسين صورته في الموسم الأول له بالدوري، بعد عودته إلى المشاركة، عقب قرار الانسحاب، موضحاً أن التوقعات تشير إلى أداء أفضل للخيماوي بعد العرض الراقي أمام عجمان، في الجولة الماضية، ورغم ذلك فإن الفريق لديه الأفضل ليقدمه خلال المباريات التالية، لتحسين وضعه على لائحة الترتيب.

اقرأ أيضا