الاتحاد

الاقتصادي

النفط يتماسك فوق 90 دولاراً للبرميل

لندن (رويترز) - تماسك النفط فوق 90 دولاراً للبرميل امـــس إذ ساعـــدت بيانات قوية لوظائف القطاع الخاص الأميركي الأســواق على الانتعاش من تراجعها في منتصف الأسبوع، بفعل توقعات بتعاف اقتصادي مستدام في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط في العالم.
وصعدت عقود النفط الخام الأميركي تسليم فبراير المقبل ثلاثة سنتات إلى 90,33 دولار للبرميل بحلول الساعة 09,29 بتوقيت جرينتش بعدما وصلت في وقت سابق إلى 90,71 دولار.
ولامست الأسعار أعلى مستوى في 27 شهرا البالغ 92,58 دولار في أول جلسة تداول لعام 2011 وتراجعت إلى 88,10 دولار أمس الأول قبل أن تنتعش بفضل بيانات الوظائف.
وقال مارك برفان محلل السلع لدى ايه.ان.زد في ملبورن “هناك تفاؤل عام بشأن سوق السلع الأولية بفضل صدور بيانات جيدة للغاية في الولايات المتحدة”، وأضاف “هناك بعض التقلبات بسبب ارتفاع الدولار لكن السوق ايجابية بشأن الطلب بالتأكيد”.
ويترقب المتعاملون بيانات الحكومة الأميركية الشهرية يوم الجمعة لتأكيد نمو الوظائف الذي أعلنته مؤسسة ايه.دي.بي لخدمات التوظيف أمس الاول. وتراجع مزيج برنت تسليم فبراير ثمانية سنتات إلى 95,42 دولار للبرميل.
وأظهر استطلاع اجرته رويترز امس أن مصافي الصين بدأت العام الجديد باستيعاب نفط خام بزيادة بنسبة اربعة بالمئة عن ديسمبر الماضي، إذ عززت العديد من المنشآت عملياتها بعد أعمال صيانة ودخول منشآت جديدة في الخدمة. وجاءت الزيادة في أعقاب رفع الصين اسعار الوقود يوم 22 ديسمبر.

اقرأ أيضا

«دبي للطاقة» تبحث إضافة «مربان» كخام إضافي