الاتحاد

الاقتصادي

97% من المستهلكين بأبوظبي راضون عن مراكز التسوق

مجسم لمشروع المارية سنترال (الاتحاد)

مجسم لمشروع المارية سنترال (الاتحاد)

سيد الحجار (أبوظبي)

أظهرت دراسة حديثة أن 94% من سكان أبوظبي يعتقدون أن زيارة مراكز التسوق تشكل جانباً محورياً في نمط حياتهم، فيما أبدى نحو 97% من المستهلكين المشاركين في الدراسة، والبالغ عددهم 1000 متسوقٍ في أبوظبي، رضاهم إزاء جودة وجهات التجزئة القائمة في الإمارة.
وأوضحت الدراسة، التي أجرتها شركة «برنزويك إنسايت» بتكليف من «جلف ريليتد» أن 70% من المستهلكين يزورون مركز التسوق مرةً في الأسبوع على الأقل، الأمر الذي يعكس الدور المحوري الذي تلعبه هذه المراكز في الحياة اليومية لسكان الإمارة. وأظهر البحث ارتياحاً واسع النطاق إزاء عروض التجزئة في العاصمة الإماراتية، ولكنه رصد أيضاً بعض الجوانب التي تحتاج إلى تحسين.
وبحسب الدراسة، يعتقد ثلثا المستهلكين أن خيارات التسوق وتناول الطعام قد تحسَّنت بشكل ملموس على مدى السنوات الخمس الماضية. ويحرص العدد ذاته على البقاء والتسوق في أبوظبي بدلاً من السفر إلى دبي أو أماكن أخرى.
وقال كيفن رايان، الرئيس التنفيذي للعمليات والعضو المنتدب للتطوير في «جلف ريليتد»، الشركة المطورة لمركز التسوق «المارية سنترال» في جزيرة المارية: يواصل سوق التجزئة في دولة الإمارات تسجيل نمو في القيمة بأكثر من ملياري دولار سنوياً، فيما بلغ متوسط الإنفاق الاستهلاكي نحو 23.960 دولار للفرد الواحد خلال عام 2015، وهو المعدل الأعلى على مستوى المنطقة.
وقال رايان لـ«الاتحاد»، إن شركة «جلف ريليتد» أنجزت كامل الأعمال الهيكلية لمشروع «المارية سنترال»، والتي تمثل نحو 60% من الأعمال الإنشائية، فيما تبقى التشطيبات الداخلية والخارجية بالمشروع.
وأوضح أن التكلفة الاستثمارية لإنشاء مول «المارية سنترال» تقدر بنحو مليار دولار (3.67 مليار درهم)، فيما تصل تكلفة المشروع ككل، والذي سيضم كذلك برجين إلى 1.5 مليار دولار (5.51 مليار درهم)، مشيراً إلى أن تأجير أكثر من 50% من المساحات التأجيرية للمشروع، الذي يغطي مساحة 2.8 مليون قدم مربعة.
وذكر رايان، أن عدد المحال التجارية في «الجاليريا مول»، الذي انتهت الشركة من تطويره، يصل إلى 130 منفذاً، فيما يوفر «المارية سنترال» نحو 360 محلاً ومطعماً، ليصل بذلك إجمالي المحال في المركزين إلى نحو 500 محل ومطعم.
وأضافت الدراسة: «بطبيعة الحال، يفضِّل المتسوقون زيارة مراكز التسوّق التي تحتضن العلامات التجارية ومتاجر التجزئة والمطاعم المفضلة لديهم. ولكن المستهلكين الذين شملتهم الدراسة أضافوا مجموعة أوسع من العوامل التي تدفعهم إلى اختيار مركز تسوّق بعينه، ومنها سهولة الوصول وركن السيارات والإضاءة الطبيعية، والنظافة، والمساحات العامة ووسائل الراحة مثل أجهزة الصراف الآلي، إضافةً إلى توفر خدمة الإنترنت المجانية (واي فاي)، والأماكن المخصصة لشحن الهواتف المحمولة».
وأشار نحو 9 من أصل كل 10 مشاركين في الدراسة إلى أنهم «دائماً» أو «عادةً» ما يقصدون مطعماً أو مقهى خلال زيارتهم لمراكز التسوق.
واعتبر 89% من المشاركين في الدراسة أن الخيارات الترفيهية تُعدّ عاملاً رئيساً في اختيار مراكز التسوّق التي يرغبون في زيارتها.
وبدوره، قال دانيال باري، العضو المنتدب ومستشار الشؤون العامّة في «جلف ريليتد»: «أظهرت هذه الدراسة على وجه الخصوص رغبة المستهلكين في أبوظبي بالحصول على مزيد من الخيارات الترفيهية.

اقرأ أيضا

الذهب ينخفض بفعل آمال اتفاق التجارة