الاتحاد

الاقتصادي

12.2 % نمو عدد شركات التكنولوجيا في دبي للإنترنت العام الماضي

انضمت 135 شركة جديدة لمدينة دبي للإنترنت خلال العام 2009 فيما قامت عدة شركات أخرى بتوسيع نطاق عملياتها بالمجمع، بحسب مالك سلطان آل مالك، المدير التنفيذي للمدينة.

وقال آل مالك إن مدينة دبي للانترنت سجلت نمواً قدره 12.2 % خلال العام 2009 ليصل عدد شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المدينة الى 1300 شركة مقابل 1100 شركة في نهاية العام 2008 فضلاً عن الشركات التي قامت بتوسيع أعمالها في المدينة خلال العام الماضي.

وقال إن مدينة دبي للإنترنت نجحت بالرغم من التحديات الاقتصادية العالمية من الحفاظ على بيئة أعمال حيوية ومرنة مكنت شركاء الأعمال بالمدينة من توسيع حضورهم في المجمع. وأشار المدير التنفيذي لمدينة دبي للإنترنت الى أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات شهد خلال العام الماضي العديد من صفقات الاستحواذ الكبرى بين شركات متواجدة بالمدينة وعدد من الشركات العالمية الرائدة في القطاع.
وأضاف آل مالك ان معدل انسحاب شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من مدينة دبي للانترنت خلال العام 2009 لم يتعد 3% لافتا الى انه معدل يقل كثيراً عن معدل انسحاب الشركات في مجمعات التقنية العالمية المشابهة.
واشار الى أن إدارة المدينة حرصت على تثبيت سعر تأجير المساحات المكتبية للشركات خلال العام 2009 مشيرا الى أسعار الإيجارات بالمدينة كانت ولا تزال تنافسية مقارنة بإيجارات الوحدات خارجها حيث تسعى ادارة المدينة الى استقطاب شركات التكنولوجيا من دون ان تعمد الى زيادة الإيجارات.
وحول توافر المساحات المكتبية اللازمة لانضمام المزيد من الشركات خلال العام 2010 اكد المالك ان الشركة استعانت بمساحات إضافية من مطورين خارجيين مشيراً الى ان المساحات المتوافرة حاليا تكفي لتلبية طلبات الشركات خلال العام المقبل في ظل توقعات بنمو عدد الشركات خلال العام الحالي بنسبة نمو تتراوح بين 20 و25 % مع ظهور بوادر الانتعاش في معظم القطاعات الاقتصادية.
وأضاف أن مدينة دبي للإنترنت حققت معدل نمو يتراوح بين 20% و30 % خلال السنوات التسع الماضية وهي النسبة التي حققتها في نمو المشروعات خلال العام 2009 اذ ما تم الأخذ في الاعتبار حجم التوسعات الكبرى التي قامت بها الشركات خلال العام الماضي. وانضمت إلى مدينة دبي للانترنت خلال العام 2009 نخبة من كبرى شركات التكنولوجيا والاتصالات، من بينها “تاتا للاتصالات” ومقرها الهند، و”تيلينور للخدمات العالمية” التي تتخذ من النرويج مقراً رئيسياً لها، و”كيه دي دي آي” من سنغافورة، وشركة “سوفوس الشرق الأوسط”. كما شهدت مدينة دبي للإنترنت عمليات استحواذ كبرى خلال العام الماضي واحدة من أكبر الصفقات من نوعها، حيث استحوذت “ياهو” على شركة مكتوب التي تتخذ من مدينة دبي للانترنت مقراً لها كما استحوذت “سيسكو” على شركة “تاندبيرج”، كما قامت سيسكو بتوسيع وجودها في مدينة دبي للإنترنت لمواكبة نموها على الصعيد الإقليمي

اقرأ أيضا