الاقتصادي

الاتحاد

«الإمارات العالمية للألمنيوم» تعرض ابتكاراتها في معرض دولي

أبوظبي (الاتحاد) - عرضت شركة «الإمارات العالمية للألمنيوم» أحدث الابتكارات التي ساهمت في منح صناعة الألمنيوم الوطنية موقعاً ريادياً على المستوى الدولي، وذلك خلال مشاركتها في مؤتمر ومعرض (TMS) السنوي الدولي للتكنولوجيا في مدينة سان دييجو الأميركية.
وتحدّث ستة من ممثلي شركة «الإمارات العالمية للألمنيوم»، المشروع المشترك بين كل من «مبادلة للتنمية» و«مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية»، في المؤتمر، حيث تم التركيز على إنجازات صناعة الألمنيوم الإماراتية، ومنها تطوير تقنيات صهر محلية مبتكرة، وأسرع عملية تشغيل لعمليات الإنتاج في تاريخ مصاهر الألمنيوم، لتصبح الدولة رائدة في مجال التقدم التكنولوجي لهذا القطاع الحيوي الذي يشهد نمواً استثنائياً خلال العقد المقبل.
وقال عبدالله جاسم بن كلبان، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لـ الإمارات العالمية للألمنيوم: إن الشركة تتشكل من مصهري «دوبال» و«إيمال» اللذين يتمتعان معاً بخبرة أكثر من 40 عاماً في تزويد العالم بأجود منتجات الألمنيوم، مؤكداً مواصلة البحث عن كل السبل التي تحسّن مناحي العمل كافة.
وشهد المؤتمر عروضاً متميزة للعمليات والتكنولوجيا التي تعتمدها مصاهر الألمنيوم في الدولة، قدّمها ممثلو مصهر «دوبال» بجبل علي، ضمن أوراقهم البحثية التي عرضوها، وشملت «آليات التسخين الأولي الكهربائي للخلايا»، و«مبادرات تقليص فولتية الخلايا بحيث تخفض استهلاك الطاقة وترفع قدرتها الأمبيرية»، و«تعظيم أداء قضبان الأنود في خلايا الإنتاج»، و«أفكار وتصاميم الصمامات الكهربائية لتشغيل خلايا دوبال».

اقرأ أيضا

شبكات النطاق العريض في الإمارات الأسرع عالمياً