الاتحاد

خليجي 21

القحطاني: أقول ليونس «كان غيرك أشطر» والفوز لـ «الأخضر»

المنامة (الاتحاد) - أكد المهاجم ياسر القحطاني قائد هجوم منتخب «الأخضر» أن الكرة السعودية قادرة على العودة إلى تحقيق الإنجازات، والصعود إلى منصات التتويج، مشيراً إلى أن البداية ستكون بالمنافسة على كأس «خليجي 21»، وحصد اللقب ليكون فاتحة خير، وبداية جديدة لمسيرة الجيل الحالي من اللاعبين.
وعن عودته من الاعتزال قال «لا يمكنني إلا أن ألبي نداء الواجب، قرار اعتزالي كان لشعوري بمنح الفرصة لغيري من اللاعبين، وأني قدمت الدور المطلوب مني، ولن أضيف أي جديد».
وأضاف «موقف ريكارد المدير الفني لمنتخب السعودية أحيا الآمال العريضة بداخلي، وكلي ثقة في أن عودتي بعد الاعتزال لفترة وصلت إلى أشهر عدة سوف تكون قوية ومتميزة، ولكن ذلك ليس من ياسر القحطاني بمفرده، بل بمساعدة جميع زملائي اللاعبين، لأن لو المنتخب السعودي كله كان في مستواه سوف أكون أيضاً في مستواي، وأقدم ما عندي، لأن كرة القدم لعبة جماعية ولا تعترف إلا باللعب الجماعي».
وفيما يتعلق بتصريحات يونس محمود الذي توعد فيها المنتخب السعودي بالهزيمة، وبأنه سوف يسجل في مرماه، قال «يونس صديقي وزميلي في الملاعب، وعلاقاتنا قوية للغاية، وبالتأكيد لو كان قالها، فهو يقصد المزاح، وأنا أقول له يا يونس، كان غيرك أشطر، وكان هناك لاعبون أقوى منك ما سجلوا علينا».
وعن مباراة الافتتاح أمام العراق، قال «لقد أعددنا العدة للمنتخب العراقي، وهو فريق متميز للغاية وخطير، ويضم لاعبين على أعلى مستوى، وأعتقد أن المباراة صعبة على الفريقين، ولكننا عازمون على تحقيق الفوز، وأتمنى أن نوفق فيه».
وأضاف «كل مباريات مجموعتنا ستكون صعبة لقوة فرقها، فهناك السعودية والكويت والعراق، والثلاثي مرشح فوق العادة دائماً لبلوغ النهائي، ما يصعب من مشوار كل الفرق، وبشكل عام كل مباريات كأس الخليج صعبة».
وعن رأيه فيما انتقد عودته بعد الاعتزال، على الرغم من أن معظمهم سبق وأن انتقدوا قرار اعتزاله نفسه، وطالبوه وقتها بالعودة، قال ياسر القحطاني «مالهم جواب هم يبغوا علاج وليس لدي علاجهم».

اقرأ أيضا