الاتحاد

خليجي 21

لاعبو السعودية يرفضون الحديث عن هزازي

المنامة (الاتحاد) - يرفض عدد كبير من لاعبي منتخب السعودية الرد على أي سؤال يتعلق بالتراشق اللفظي بين المهاجم نايف هزازي والمدرب الهولندي فرانك ريكارد، على خلفيه قرار الأخير باستبعاد اللاعب من قائمة «الأخضر» قبل انطلاقة «خليجي 21»، حتى لا يتم تفسير أحاديثهم بشكل خاطئ، أو تؤثر على وحدة الصف، خاصة إذا وصلت تصريحاتهم إلى المدرب.
وكان هزازي علق على استبعاده بأنه ليس من ريكارد، بل هو قرار من اتحاد الكرة، فيما رد ريكارد بأنه لا يسمح لأحد بالتدخل في عمله، وأنه استبعد اللاعب لعدم حاجة المنتخب إلى جهوده، وتمسك ريكارد بضم ياسر القحطاني رغم اعتزاله اللعب الدولي قبل أشهر عدة، إلا أن تألقه بالدوري أعاده إلى «الأخضر»، ويعتبره المدرب أحد لاعبي الخبرة في المنتخب.
وكان قرار اللاعبين السعوديين بتجنب الحديث عن مشكلة هزازي وريكارد يهدف أيضاً إلى توفير المزيد من أجواء الاستقرار داخل المنتخب في مهمته الصعبة بالبطولة الخليجية.

اقرأ أيضا