الاتحاد

منوعات

تترك جثة رضيعها سنتين في ثلاجة منزلها

عثر على جثة رضيع توفي منذ حوالى سنتين في ثلاجة أحد المنازل في منطقة بشمال فرنسا.

وقد عثرت الشرطة على جثة الرضيع بعد اتصال من شريك الوالدة، وفق ما صرح جان بيير روي مساعد المدعي العام في مدينة بيتون.

وقد بقي الرضيع حيا لبضعة أيام لكن لم يعلن عن ولادته. وما تزال ظروف الوفاة "غامضة حتى الآن وما من عناصر تدل على مخطط قتل ... ولا يزال من الصعب استجواب الأم التي هي ضائعة بعض الشيء"، بحسب مساعد المدعي العام.

وقامت الشرطة بتفتيش المنزل في إطار قضية أخرى قبل أن تعثر على الجثة.

وأفاد مصدر قضائي بأن المرأة لديها طفلان ولشريكها طفل آخر. وللزوجين طفل مشترك أيضا. وتتراوح أعمار الأطفال بين أربعة أشهر وسبعة أعوام.

اقرأ أيضا

"لابد أن تكون الجنة".. سينما ملحمية مطعّمة بالفكاهة