الاتحاد

الاقتصادي

عمومية الاتحاد الوطني تقر زيادة رأسمال البنك إلى 1,5 مليار درهم


صالح الحمصي:
وافقت الجمعية العمومية لبنك الاتحاد الوطني خلال اجتماعها غير العادي أمس برئاسة معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم رئيس مجلس الإدارة على زيادة رأسمال البنك المصرح به بنسبة 50% ليرتفع من مليار درهم موزعة على مليار سهم إلى مليار و500 مليون درهم موزعة على مليار و500 مليون سهم·
وسيتم طرح 250 مليون سهم تمثل زيادة بنسبة 25 %من الرأسمال الحالي بقيمة أسمية درهم واحد للسهم مضافا إليه علاوة إصدار بمبلغ 7 دراهم للسهم على أن يتم طرح هذه الأسهم للاكتتاب خلال الفترة من 27 أغسطس وحتى 7 سبتمبر المقبلين·
ويحق للمساهمين المسجلين بنهاية تداول يوم 23 أغسطس المقبل المشاركة في زيادة رأسمال البنك حيث يكون توزيع الأسهم على المساهمين طالبي الاكتتاب بنسبة ما يملكونه من أسهم على ألا يتجاوز ذلك ما طلبه كل منهم ويوزع الباقي من الأسهم التي لم يكتتب فيها على المساهمين الذين طلبوا أكثر من نسبة ما يملكون من أسهم وبنسبة ما طلبوه إلى باقي الطلبات· ومن المقرر أن يطلب مجلس الإدارة الموافقة من الجمعية العمومية على زيادة الجزء الثاني من رأس المال بنسبة 25 % موزعة على 250 مليون سهم بعد استيعاب الزيادة الأولى·
وقررت الجمعية العمومية تعديل المادة السادسة من عقد التأسيس والمادة السادسة من النظام الأساسي لتعكس الزيادة في رأسمال البنك وتفويض الرئيس التنفيذي للبنك بالتوقيع أمام الجهات المختصة على تعديل المادتين المذكورتين في عقد التأسيس والنظام الأساسي·
ووافقت الجمعية العمومية العادية للبنك على إصدار سندات متوسطة الأجل مقومة باليورو بقيمة مليار و500 مليون دولار أميركي بموجب برنامج سندات اليورو متوسطة الأجل وتفويض مجلس الإدارة تحديد قيمة السندات وشروط إصدارها من وقت لآخر وتفويض من يراه مناسبا للتوقيع على المستندات والاتفاقيات التي يتطلبها الإصدار·
وأكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم رئيس مجلس الإدارة أن البنك يستعد حاليا لانطلاقة جديدة في إطار رؤيته المستقبلية التي تم اعتمادها منذ عام 2000 وحتى نهاية عام 2008 مشيرا إلى أن البنك ركز خلال السنوات الثلاث الأولى بين عامي 2000 و2001 على إحداث تطوير أعماله لتحقيق أعلى نسبة نمو في تحقيق العائد على حقوق المساهمين الذي تم إنجازه باقتدار ليحقق البنك أعلى عائد على حقوق المساهمين ليحتل المركز الأول بين البنوك الكبيرة في الدولة·
وأوضح أن البنك بنى استراتيجية السنوات الثلاث التالية عن الفترة من عام 2003 حتى نهاية عام 2005 ليكون في طليعة المصارف في الإمارات جودة في الأداء وامتيازا في تقديم الخدمة، مؤكدا أن جميع المؤشرات تشير إلى أن البنك حقق بامتياز الأهداف التي حددتها استراتيجيته خلال هذه المرحلة· وشدد على أن إصدار البنك لسندات متوسطة الأجل وزيادة رأسماله يأتيان من تقوية البنك وتمكين قدراته لمواجهة متطلبات المرحلة المقبلة وتحدياتها·
وكان بنك الاتحاد الوطني أعلن أول من أمس عن زيادة صافي أرباحه في النصف الأول من العام بنسبة 131% للنصف ليصل إلى 522,92 مليون درهم مقارنة بالأرباح التي بلغت 226,37 مليون درهم عن الفترة المماثلة من العام ·2004
وزادت القروض والسلفيات في البنك بنسبة 52,96% من 11,2 مليار درهم في نهاية يونيو 2004 إلى 17,08 مليار درهم في نهاية يونيو الماضي ، بينما زادت ودائع العملاء بنسبة بلغت 52,97% من 13,3 مليار درهم إلى 20,4 مليار درهم، وذلك للفترة نفسها· ووصل إجمالي أصول البنك إلى 27,1 مليار درهم في نهاية النصف الأول من العام الحالي بزيادة قدرها 56,68% عن الفترة نفسها للعام 2004 (17,3 مليار درهم)·

اقرأ أيضا

ارتفاع جماعي لأسعار العملات الرقمية المشفرة