الاتحاد

ثقافة

ورش عمل وعروض سينمائية ومسرحية في «رواق الفن»

من معرض «لا نراهم لكننا» (من المصدر)

من معرض «لا نراهم لكننا» (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

ينظم رواق الفن في جامعة نيويورك أبوظبي، سلسلة من ورش العمل والعروض السينمائية والمسرحية المصاحبة لمعرض «لا نراهم لكننا: تقصي حركة فنية في الإمارات، 1988-2008» خلال أبريل الحالي ومايو القادم.
تشرف على جميع ورش العمل وفاء إبراهيم، وهي رسامة كتب ومعلمة فنون مقيمة في الشارقة. وتتضمن سلسلة ورش العمل العائلية ورشة بعنوان «الخطوط، الأرقام، الهندسة» موجهة للشباب وعائلاتهم لابتكار عمل مستوحى من القطع الفنية للفنانة ابتسام عبدالعزيز، المشاركة في المعرض، والتي تستعين بمعرفتها العلمية والرياضية في صياغة أعمال فنية باستخدام الخطوط والأشكال والهندسة. تقام الورشة يوم الجمعة 21 أبريل الجاري. أما الورشة الثانية فتحمل عنوان «الأشياء في عالم الفن»، حيث سيتعلم المشاركون طريقة تحويل الأشياء التي نستخدمها في حياتنا اليومية، مثل النعال والأحبال، والأمشاط، وإعادة تصويرها مادياً في عمل فني له دلالات، وتقام الورشة يوم الجمعة 19 مايو المقبل.
ويتضمن البرنامج العام للمعرض أيضا تقديم سلسلة من العروض السينمائية للفنانة الإماراتية نجوم الغانم، بالتعاون مع الجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة في بينالي البندقية. فتعرض يوم الثلاثاء 4 أبريل الأفلام القصيرة: «الحديقة» من عام 1997، وفيلم «ما بين ضفتين» من عام 1999، و«عشاء سلمى» من عام 2011.
فيما يعرض الفيلم الوثائقي المميّز «المريد»من إنتاج 2008 يوم الجمعة 21 أبريل، وهو الفيلم الذي يسلط الضوء على التاريخ الشخصي للشيخ الصوفي عبدالرحيم المريد والصوفية في الدولة، أما فيلم «أمل» الوثائقي والمنتج عام 2011، فيعرض يوم الخميس 18 مايو.
كما تعرض مسرحية «خفيف الروح»، يوم السبت 15 أبريل، وهي مسرحية تجريبية للكاتب والمخرج الإماراتي جمال مطر، يرصد فيها الصراع بين الثوابت والمتغيرات، والنزاع الناجم عن مسعى الإنسان لحياة أفضل والذعر مما يخفيه المجهول.

اقرأ أيضا

فضاءات وأبعاد وأسئلة تحت سقف التجريب.. «فن أبوظبي» جدلية الحياة