الاتحاد

الإمارات

دورة تحليل التهديد وتقييم الأخطار في أمن المطارات تناقش المعايير والخطط


دبي - الاتحاد:
شدد العقيد الطيار أحمد محمد بن ثاني مدير الإدارة العامة لأمن المطارات في شرطة دبي، على ضرورة تطبيق معايير وخطط حماية المطارات، خاصة وأن العديد من الضباط والأفراد اجتازوا دورات تخصصية ومتقدمة في مجال الأمن والسلامة·
وقال بن ثاني في اختتام أعمال دورة 'تحليل التهديد وتقييم الأخطار التي يتعرض لها الطيران المدني'، التي نظمها مركز تدريب أمن الطيران المدني التابع للإدارة العامة لأمن المطارات، إن مثل هذه الدورات تساهم في صقل مهارات وتعزيز قدرات الأفراد في تحليل وتقييم الأخطار، مشيراً إلى أن تولي الإدارة العامة لأمن المطارات تولي الجانب التدريبي اهتماماً كبيراً، منـــوهاً بـــأن المركـــز فتح أبوابـــه مـــؤخراً لكل الراغبين في الاستفادة من البرامج التدريبية من خارج دولة الإمارات·
من جانبه قال الرائد الدكتور محمد سعيد بن دعفوس مدير مركز تدريب أمن الطيران المدني: تناولت الدورة شرح الوثائق والتشريعات المحلية والدولية، المتعلقة بكيفية إجراء تحليل وتقييم التهديدات والأخطار، وتقدير وتحليل مستوى التهديد الموجه ضد الطيران المدني، وتقييم الأخطار المحتملة ضد المطارات والطائرات وشركات الطيران والمرافق التابعــــة لها، إضافــــة إلى الإجــــراءات والتدابير الأمنية الملائمة لمواجهة التهديدات والأخطار الموجهة ضد المطارات، وبيان كيفية التخطيط للحالات الطارئة·
وأضاف : شارك في الدورة عدد من مديري أمن الطيران في سلطات وهيئات وشركات الطيران، إضافة إلى مديري المطـــارات والمشـــــرفين الأمـــنيين العاملين في المطــــارات، وأفراد من وزارة الداخلية والجمارك ووفود من المملكة العربية السعودية، ومملكة البحرين، ودولة قطر، وتعتبر هذه الدورة الأولى التي يشارك فيها منتســــــبون من خارج الدولة·
وفــــي خـــــتام الحـــفل قام العقيد الطيار أحمد محمد بن ثاني بتوزيع الشهادات على المنتســـــبين في الدورة، التي حاضر في موضوعاتها، بلي فنسنت الخبير الأمني الدولي بالمنظمة الدولية للطيران المــــدني رئيس أمن الطيران ســـابقاً، وجاك تويجز الخبير الأمني والمحاضر الدولي بالمنظمة 'الايكاو'·

اقرأ أيضا

سعيد بن طحنون يشهد احتفالات النادي المصري بالعيد الوطني