الاتحاد

كرة قدم

مدربو حراس المنتخبات والأندية يكرمون «العميد»

خميس سالم تفانى في عمله فاستحق التكريم(من المصدر)

خميس سالم تفانى في عمله فاستحق التكريم(من المصدر)

دبي (الاتحاد)

كرم مدربو حراس المنتخبات وأندية الدولة، خميس سالم عميد مدربي الحراس في الإمارات، مدرب حراس المنتخب الأول سابقاً، والمشرف الفني على الحراس في أكاديمية النصر، وحضر الحفل الذي أقيم بنادي النصر أمس الأول مجموعة من المدربين قبل مباراة النصر والوحدة تحت 17 سنة باستاد حميد الطاير.
وقال خميس سالم: سعدت كثيراً بهذا التكريم الذي يأتي من أبنائي المدربين في لفتة كريمة وأبوية منهم، تقديراً لمسيرة كروية طويلة قضيتها، وما زلت في ملاعب كرة القدم، مؤكداً أن هذا التكريم ليس بمستغرب على أبناء الإمارات، وفي دولة انتهجت التكريم والتقدير لكل ماهو متميز ومتفانٍ في عمله، وأرجو أن أكون ضمن هذه الفئة التي قدمت الجزء البسيط من العطاء ورد الجميل لهذا الوطن الغالي المعطاء.
وأضاف: مستوى حراس المرمى في الدولة يبشر بالخير والخامات الموجودة حالياً، سواء في الأندية أو المنتخبات الوطنية هي الأخرى ضمن المستوى المقبول والمتطور، لدينا حراس في المنتخب الأول من الطراز الجيد، مثل خالد عيسى وعلي خصيف وماجد ناصر، إضافة إلى حراس المنتخبات العمرية، وفي الأندية هناك الكثير، وهذا يرجع إلى الاهتمام الذي توليه الأندية والاتحاد لهذا الجانب المهم من كرة القدم، في مجال تطوير المدربين وكذلك الحراس.
وأثنى المهندس مروان بن غليطة رئيس الاتحاد على المبادرة التي طال انتظارها بتكريم قامة رياضية قدمت الكثير للكرة الإماراتية، وقال في «تغريدة»: مبادرة متميزة لتكريم خميس سالم عميد مدربي حراس المرمى الذي يستحق التقدير على جهوده والشكر موصول لمدربي حراس الأندية على الفكرة.
وقال زكريا أحمد مدرب حراس المنتخب الأولمبي وصاحب فكرة التكريم، إن نهج التكريم لمن يستحقه منهج ثابت في دولتنا الحبيبة رسخته وأسست له قيادتنا الرشيدة، فكرمت العلماء والأدباء والرياضيين وغيرهم الكثير سواء من أبناء الدولة أو من خارجها، لذلك ارتأينا نحن مجموعة من مدربي حراس المنتخبات الوطنية والأندية أن نستذكر جملة العطاءات التي قدمها خميس سالم لحراس ومدربي الحراس في الدولة بوصفه مدرباً للمنتخب الوطني الأول من 1984 إلى1988 ومدرباً لمنتخبات الفئات العمرية، ومشرفاً على العديد من الحراس في الدولة، وتخرج من يديه الكثير من المواهب، مشيراً إلى أن مثل هذه المبادرات مستمرة ولن تتوقف عند خميس سالم.
حضر مراسم التكريم يوسف الزعابي مدرب حراس منتخب الناشئين، والذي قدم درع الاتحاد وباقة من الزهور لخميس سالم، شاكراً له ما قدمه للأجيال وللمدربين ولحراس مرمى أندية الإمارات، إلى جانب حضور مجموعة من مدربي الأندية ونادي النصر.

اقرأ أيضا