الاقتصادي

الاتحاد

وزير الطاقة: توازن السوق وأمن الإمدادات مطلب رئيس لتحقيق الاستقرار

سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي

سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي

أعرب معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي، وزير الطاقة والصناعة، عن تفاؤله بعام 2020. وأكد أن هذا العام سيكون جيداً لسوق النفط العالمي كالعام الماضي في ظل حجم الطلب الحالي. وأوضح أن توازن السوق وأمن الإمدادات مطلب رئيس لتحقيق الاستقرار.
وقال المزروعي في تصريحات على هامش الافتتاح الرسمي لمنتدى الطاقة العالمي للمجلس الأطلسي بأبوظبي إن «أوبك» ستجتمع في مارس المقبل للاطلاع على مستجدات الأسواق العالمية. وأضاف أن روسيا وأكثر من 20 دولة في «أوبك+» أصبحت أكثر قدرة على فهم متطلبات السوق أكثر من الماضي. وجميعهم ملتزمون بتوفير توازن سوق النفط وتحفيز الاستثمار في هذا القطاع الحيوي لتعزيز الازدهار والنمو الاقتصادي نحو مستقبل مستدام.

اقرأ أيضاً... سهيل المزروعي: سياسة الصناعات المتقدمة تعزز تنافسية الإمارات عالمياً

وأشار وزير الطاقة والصناعة إلى نجاح «أوبك+» في المحافظة على إعلان التعاون الذي ربما يستمر لسنوات، ومواجهة التحديات والاحتفاظ بالمخزونات في حدود متوسط السنوات الخمس لأطول فترة. وقال إن خطط عامي 2020 و2021 تستهدف استقرار الإنتاج لزيادة الاستثمارات والمحافظة على مستوى معقول ومستدام يحقق توازن السوق مع تفادي تذبذب الأسعار.
وقال معالي المزروعي في ختام تصريحاته: «ما يهمنا هو تحقيق التوازن واستقرار عملية العرض والطلب.. ولسنا قلقين من المستقبل».

اقرأ أيضا

النفط يهوي مع تراجع الطلب