الاتحاد

عربي ودولي

فقدان سفينة شحن كورية جنوبية قبالة الأوروغواي

فُقدت سفينة شحن كورية جنوبية مع أفراد طاقمها البالغ عددهم 24 شخصاً الجمعة قبالة سواحل الأوروغواي بعدما وجهت نداء استغاثة، وفق ما أفادت بحرية الأوروغواي لوكالة فرانس برس متحدثة عن «مؤشرات إلى غرقها».

ووجهت سفينة الشحن «ستيلا ديزي» التي تبلغ قدرتها 260 ألف طن نداء استغاثة الجمعة في الساعة 11,30 (14,30 ت غ) مشيرة إلى تسرب مياه إليها.

وقالت بحرية الأوروغواي في بيان إن «سفينة (أخرى) لاحظت بقع وقود وحطاماً إضافة إلى رائحة وقود قوية، وهو مؤشر إلى أنّ السفينة المنكوبة غرقت».

وقالت السلطات الكورية الجنوبية إنّ طاقم «ستيلا ديزي» كان مؤلّفاً من ثمانية كوريين جنوبيين و16 فيليبينياً.

ونقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية عن مصادر حكومية أنه تم العثور في منطقة الحادث على قارب نجاة وشخصين من أفراد طاقم السفينة المفقودة.

وقال غاستون خوان سولو متحدثاً باسم بحرية الأوروغواي لفرانس برس إن الشخصين اللذين عُثر عليهما بحّاران فيليبينيان، مشيراً إلى أن عمليات البحث متواصلة.

وأضاف أن طائرة أرسلتها البرازيل ستشارك الأحد في عمليات البحث.

وعلى الرغم من عدم وجود السفينة في المياه الإقليمية الاوروغوانية، فإنها موجودة في منطقة البحث والإغاثة التابعة للبلد المذكور على بعد ألفي ميل بحري (3700 كلم) شرق ميناء مونتيفيديو، بحسب البحرية.

اقرأ أيضا