الاتحاد

الإمارات

شرطة أبوظبي تستعرض «المواجهة الإيجابية للمخدرات»

الغافري يستعرض دور المركز في تأهيل وعلاج المدمنين (من المصدر)

الغافري يستعرض دور المركز في تأهيل وعلاج المدمنين (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

ناقشت إدارة الشرطة المجتمعية بقطاع أمن المجتمع في شرطة أبوظبي المواجهة الإيجابية للمخدرات، ضمن أنشطتها لتوعية المجتمع، بالتنسيق مع مكتب شؤون المجالس بديوان ولي عهد أبوظبي، وذلك في مجلس محمد خلف بمنطقة الكرامة بإمارة أبوظبي.
شهد المحاضرة معالي اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، قائد عام شرطة أبوظبي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، وعيسى سيف المزروعي نائب رئيس اللجنة، والعقيد الدكتور حمود سعيد العفاري، مدير إدارة الشرطة المجتمعية، ومحمد سالم الظاهري، مستشار رئيس دائرة التعليم والمعرفة بأبوظبي.
وأكد معالي اللواء الركن طيار فارس خلف المزروعي، أهمية دور المجالس في توعية جيل الشباب بمخاطر المخدرات، وتضافر الجهود المشتركة لتعزيز الوقاية وحماية المجتمع من هذه الآفة، مشيداً بالمشاركات الهادفة للمواطنين في إثراء المجالس بالمناقشات والمقترحات الهادفة.
وعبر المجلس عن تقديره لجهود شرطة أبوظبي والمركز الوطني للتأهيل، في تطوير وتقديم مختلف برامج التوعية المجتمعية والأمنية، ودوره المهم في مواجهة آفة المخدرات، وتأثير المواد المخدرة على الفرد والمجتمع. وتحدث الدكتور حمد الغافري، مدير المركز الوطني للتأهيل عن دور الأسرة في تعزيز ومراقبة سلوك أبنائها وتنشئتهم آل تنشئة السليمة، موضحاً دور المركز في تأهيل وعلاج المدمنين ومساعدتهم وتمكينهم ودمجهم في المجتمع ليكونوا عناصر فاعلة ومنتجة تسهم في مسيرة التطوير.
وأكد العقيد طاهر غريب الظاهري، مدير مديرية مكافحة المخدرات بقطاع الأمن الجنائي بشرطة أبوظبي، أهمية تضافر جهود الأجهزة المعنية في الدولة لمنع انتشار وتداول المخدرات، موضحاً أنها آفة عالمية، تحتاج إلى التعاون الدولي للقضاء عليها، وحث على تكثيف حملات الوقاية والإرشاد، إلى جانب تعزيز وتأهيل سلوك المدمنين، بعد تلقيهم العلاج اللازم، ودمجهم في المجتمع. كما تحدث المقدم محمد خليفة الكعبي، رئيس قسم الوقاية في المديرية حول الدوافع التي تجعل بعض الشباب يفكرون سلباً في الدخول بتجربة التعاطي السلبية، وتتسبب بسقوطهم في هاوية إدمان المخدرات والمؤثرات العقلية، ثم الانتقال إلى الجانب المظلم والمؤلم في حياتهم.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس زيمبابوي بيوم الاستقلال