الاتحاد

عربي ودولي

الأردن يطيح مخططاً إرهابياً باعتقال 17«داعشياً»

جمال إبراهيم، وكالات (عمّان)

كشفت السلطات الأمنية الأردنية أمس، تمكن دائرة المخابرات العامة من إحباط مخطط إرهابي وتخريبي كبير في نوفمبر الماضي، أعدته خلية إرهابية تتألف من 17 شخصاً من مؤيدي تنظيم «داعش»، مستهدفاً منشآت أمنية ومراكز تجارية ومحطات إعلامية ورجال دين معتدلين. وذكرت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية «بترا» أن دائرة المخابرات العامة اعتقلت 17 متورطاً بهذا المخطط، وضبطت أسلحة ومواد كان من المقرر استخدامها لتنفيذ المخطط الإجرامي. وأضافت الوكالة «خططت عناصر الخلية لتأمين الدعم المالي لتنفيذ مخططاتهم لشراء الأسلحة الرشاشة من خلال تنفيذ عمليات سطو على عدد من البنوك في مدينتي الرصيفة والزرقاء وسرقة عدد من المركبات بهدف بيعها للحصول على التمويل والدعم المالي لتنفيذ المخططات، كما خططت عناصر الخلية لتصنيع متفجرات باستخدام مواد أولية متوفرة بالأسواق».

ونسبت النيابة العامة لمحكمة أمن الدولة للموقوفين، تهم «المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية، والترويج لأفكار جماعة إرهابية، والتدخل للقيام بأعمال إرهابية، وبيع أسلحة وذخائر بقصد استخدامها للقيام بأعمال إرهابية، وتقديم أموال للقيام بعمل إرهابي، وحيازة أسلحة بقصد استخدامها للقيام بأعمال إرهابية». ونقلت الوكالة عن بيان السلطات الأمنية قوله «خططت الخلية لتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية وبشكل متزامن بهدف زعزعة الأمن الوطني، وإثارة الفوضى والرعب لدى المواطنين، وذلك خلال نوفمبر الماضي». وكشفت التحقيقات مع عناصر الخلية أنهم أعدوا خططاً متكاملة لتنفيذ عملياتها، وقاموا بإجراء عمليات استطلاع ومعاينة لتلك الأهداف، ووضع آلية لتنفيذ تلك العمليات. ومن أهم أهداف الخلية مراكز أمنية وعسكرية، ومراكز تجارية، محطات إعلامية، رجال دين معتدلين.

بالتوازي، أعلن رئيس محكمة أمن الدولة الأردنية العقيد القاضي العسكري الدكتور محمد العفيف، أن المحكمة فصلت في 14 ألفاً و100 قضية إرهابية ومخدرات خلال العام الماضي من أصل 14 ألفاً و150 قضية أي بنسبة 100? تقريباً. وأوضح العفيف في تصريح صحفي بعمّان أمس، أن القضايا الإرهابية في 2017 بلغت 320 قضية، وبلغ مجموع القضايا الواردة من إدارة مكافحة المخدرات نحو 13 ألفاً و830 قضية، مشيراً إلى أن مجموع القضايا الواردة إلى المحكمة خلال السنوات الماضية كانت في تزايد مستمر حيث سجل عام 2014 ما مجموعه 4 آلاف و 300 قضية، وفي عام 2015 بلغت القضايا الواردة للمحكمة 9 آلاف و 700 قضية، وفي 2016 سجلت القضايا أعلى ارتفاع بواقع 14 ألفاً و700 قضية.

اقرأ أيضا

ثلاثة قتلى بانفجار سيارة مفخخة في ريف الرقة