إيهاب الرفاعي (منطقة الظفرة)

ينفذ مركز أبوظبي لإدارة النفايات «تدوير»، خطة متكاملة لتعقيم مختلف المناطق الحيوية في منطقة الظفرة، تتضمن توفير الأجهزة والمعدات والآليات اللازمة لتنفيذ «البرنامج الوطني للتعقيم» الذي أطلقته وزارتا الصحة ووقاية المجتمع و«الداخلية» ويستمر حتى 5 أبريل الجاري، ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد 19)، وذلك بالتعاون مع بلدية منطقة الظفرة. ويتولى الإشراف على الخطة فرق عمل تضم أكثر من 237 مهندساً وفنياً وعاملاً، وسائقاً، وتستخدم فيها 89 مركبة وآلية مزودة بأدوات ومواد تعقيم مطابقة لأعلى المعايير العالمية. ويجري تنفيذ الخطة وفق أفضل الممارسات، والإجراءات المعيارية، لضمان صحة وسلامة المشاركين فيها، وتوفير أعلى مستويات الوقاية للمجتمع. وأكد مركز أبوظبي لإدارة النفايات «تدوير»، أنه تم اتخاذ عدد من الإجراءات الاحترازية اللازمة والموصى بها من قبل الجهات الرسمية الصحية بالدولة والخاصة بفيروس (كوفيد - 19) والتي تضمن حماية عمال النظافة ومكافحة آفات الصحة العامة. وشملت الإجراءات عمليات التوعية الخاصة بالإجراءات الاحترازية ومتابعة الحالة الصحية للعاملين بصورة دورية من خلال فحص درجة حرارة العمال بشكل يومي، مع توفير وسائل التعقيم والنظافة الشخصية للعامل والإشراف على استخدامها بشكل دوري، إلى جانب تعقيم سكن العمال والمعدات والآليات بشكل يومي، مع الالتزام بتوفير أدوات الوقاية الشخصية الأساسية والإضافية مثل الكمامات والقفازات، وتعقيم المكاتب والمرافق الإدارية الخاصة بالموظفين، وتزويد العاملين بأدوات الحماية الشخصية كافة. وأضاف المركز أن مواد الغسيل والتعقيم المستخدمة في عمليات التعقيم معتمدة من جهات مرخصة في الدولة، وتتم عملية التعقيم بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، بما يضمن سلامة وصحة الأفراد والمجتمع، وضمان تعقيم مختلف المواقع والمنشآت والشوارع والطرقات بكفاءة عالية، وعلى يد موظفين متدربين ومؤهلين. وبين المركز أن عمليات التعقيم الوطني التي تتم في منطقة الظفرة تشهد التزاماً تاماً من مختلف الجهات والأفراد، سواء من المواطنين والمقيمين، وهو ما يعكس درجة الوعي العالية لديهم بأهمية تضافر الجهود للحد من انتشار فيروس كورونا.
وأضاف المركز أن عمليات التعقيم في الظفرة شهدت مشاركة أكثر من 237 من القوى البشرية في عمليات التعقيم، منهم 193 سائقاً ومهندساً وفنياً، و44 مشرفاً وفنياً ومتخصصاً في عمليات الرش والتعقيم، بالإضافة إلى 91 معدة وآلية، منها 53 مركبة لغسل الحاويات ومركبة صهاريج وآلية وترجيت وسيارات، و38 معدة للاستخدام في عمليات الرش، منها 5 ماكينات «سيمكو» 120 لتراً مُعدة للرش بضغط عالٍ، و10 ماكينات رذاذ محمولة على الظهر.