الاتحاد

عربي ودولي

مصر تبني محطة كبرى لمعالجة المياه تجنباً لأزمة «محتملة»

المستشار لاشين (وسط) وأعضاء اللجنة لدى إعلان جدول الاستحقاق الرئاسي (إي بي آيه)

المستشار لاشين (وسط) وأعضاء اللجنة لدى إعلان جدول الاستحقاق الرئاسي (إي بي آيه)

القاهرة (وكالات)

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أثناء افتتاح 3 مشروعات كبرى تضمنت 1840 وحدة سكنية بمدينة الـ10 من رمضان، والمرحلة الأولى من محطة مياه القاهرة الجديدة، وكوبري الفنجري أمس، أنه يجرى حالياً إنشاء محطة كبرى لمعالجة مياه الصرف تجنباً لأزمة قد تطرأ في المستقبل، في إشارة إلى احتمال تأثير سد النهضة في أثيوبيا على حصة مصر من مياه نهر النيل، مؤكداً أن
الدولة والحكومة «لن يسمحا بحدوث أزمة مياه بالبلاد». من جهته، أكد وزير الخارجية سامح شكري أن بلاده لم تتلق رداً من أديس أبابا والخرطوم بشأن اقتراح مصر إشراك البنك الدولي في مفاوضات سد النهضة، مشدداً بالقول إن السودان من «أهم الدول بالنسبة لمصر» باعتبار أن البلدين شعب واحد لا تفصلهما حدود، واستشهد على هذه الأهمية بوجود إدارة خاصة بالسودان في وزارة الخارجية المصرية.
وفي تصريحات بثها التلفزيون الرسمي، قال السيسي أثناء افتتاحه المشروعات الثلاثة، إنه يجري حالياً إنشاء «أكبر محطة لمعالجة مياه الصرف والتحلية»، مضيفاً «نحن نقوم بما يتعين علينا عمله حتى نتمكن من حل مشكلة محتملة» قد تطرأ مع احتمال انخفاض حصة مصر من مياه النيل أثناء فترة ملء خزان سد النهضة. ويوفر نهر النيل نحو 90? من احتياجات مصر من المياه. ولم يحدد الرئيس المصري حجم المحطة أو كمية المياه التي ستوفرها، ولكنه قال «ليس ممكناً أن نسمح بمشكلة مياه في مصر. لابد أن يتم تأمين المياه للكل». وتابع «لكي نستفيد من المياه بشكل كبير، نقوم بعمل محطة، نحن مدركون لكل الاحتمالات وجاهزون» لمواجهتها. وافتتح السيسي أمس، عدة مشروعات طرق وإسكان منها طريق شبرا بنها الجديد، ومشروع القوس الشمالي الشرقي من الدائري الإقليمي الممتد بطول 33.5 كلم، كما افتتح عدة كباري بطريق القاهرة السويس.
وأعربت مصر في ديسمبر المنصرم، عن «قلقها البالغ من التعثر الذي يواجه المسار الفني المتمثل في أعمال اللجنة الفنية الثلاثية» المتعلقة بسد النهضة والتي تضم القاهرة والخرطوم وأديس أبابا. وفي 26 ديسمبر الماضي، اقترح شكري «وجود طرف ثالث له رأي محايد وفاصل يشارك في أعمال اللجنة الفنية الثلاثية يتمثل بالبنك الدولي». وفي مؤتمر صحفي مشترك مع نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية والتجارة الإيرلندي سيمون كوفني في القاهرة أمس، أكد شكري أن مصر لم تتلق بعد أي رد فعل من إثيوبيا أو السودان فيما يتعلق بإدخال البنك الدولي كطرف فاصل فيما يطرح بخصوص المسار الفني لمفاوضات سد النهضة والآراء التي تتخذها الأطراف الثلاثة إزاء المسار الفني والمقررات التي تقدم من الشركة الدولية الموكل إليها الانتهاء من الدراسات الخاصة حول التأثيرات المترتبة على سد النهضة.
وفي تطور أمني، قتل 8 إرهابيين بتبادل إطلاق نار مع الشرطة المصرية، أمس خلال مداهمة خلية إرهابية لتنظيم ما يسمى «أنصار بيت المقدس» المرتبط «بداعش» داخل أحد مساكن المنطقة الساحلية بحي الريسة غربي مدينة العريش بشمال سيناء.
وقال مصدر أمني إن المسلحين بادروا بإطلاق النار باتجاه القوات خلال المداهمة، فبادلتهم القوات النيران، ما أسفر عن مصرع 8 مسلحين، وتم ضبط أسلحة وذخائر وأحزمة ناسفة بحوزتهم وتم التحفظ علي جثثهم للتعرف علي هوياتهم. وأضافت المصادر أن أجهزة الأمن تلقت معلومات تفيد بوجود عدد من المشتبه بهم داخل شاليه بمنطقة الريسة، وأطلقت حملة أمنية لمداهمة المكان فجر أمس انتهت بمقتل الإرهابيين الـ8. وفي شأن متصل عصر أمس، أكدت مصادر أمنية أن 3 عناصر إرهابية قتلوا وأصيب آخرون إثر اشتباكهم مع عناصر الأمن خلال مداهمة لبؤرة إرهابية بمنطقة القسيمة وسط سيناء، بينما أصيب مجندين بأعيرة نارية أثناء الاشتباك.

16 مارس تصويت المصريين بالخارج في انتخابات الرئاسة
القاهرة (وكالات)

أعلن رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر المستشار لاشين إبراهيم أمس، أن الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية ستجري بين 26 إلى 28 مارس المقبل، على أن تجري الجولة الثانية في حال الإعادة، يومي 24 و26 أبريل 2018. وتابع المستشار أن المصريين المقيمين بالخارج، من المقرر أن يدلوا بأصواتهم في 16 و18 مارس، وإذا جرت جولة ثانية، فسيصوتون مجدداً في 19 و21 أبريل المقبل. وقال إبراهيم، إن اللجنة ستقبل طلبات المرشحين للرئاسة بين 20 و29 يناير الحالي. وأشار إلى «إعلان نشر القائمة المبدئية لأسماء المرشحين وأسماء المزكيين والمؤيدين «في صحيفتي الأهرام والأخبار في 31 يناير». من جهته، حذر رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال من أن «الحملات الإعلامية ضد الدولة تشتد شراسة مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية، وإن الجميع متيقظ لما تقوم به بعض وسائل الإعلام المأجورة».

اقرأ أيضا

ترامب: أردوغان اعترف بخرق وقف إطلاق النار في سوريا