الاتحاد

الإمارات

الأردن يشيد بجهود الإغاثة الإماراتية للاجئين السوريين

مريجيب الفهود (وام)

أعرب معالي غالب الزعبي وزير الداخلية الأردني عن تقديره وشكره العميق لدولة الإمارات على ما تقدمه من جهود إغاثية وخدمات صحية إلى اللاجئين السوريين في الأردن.
وأكد أن هذه الجهود تأتي كثمرة للتعاون الأخوي المشترك بين دولة الإمارات والمملكة الأردنية الهاشمية بما يساهم في دعم ومساعدة الأردن على تحمل أعباء استضافة اللاجئين السوريين.
جاء ذلك خلال زيارة قام بها معالي وزير الداخلية الأردني يرافقه الدكتور محمد السميران محافظ الزرقاء ومدير مديرية شوؤن اللاجئين السوريين العميد جهاد مطر وعدد من الضباط والمسؤولين في وزارة الداخلية أمس إلى المخيم الإماراتي الأردني للاجئين السوريين في منطقة مريجيب الفهود شرق مدينة الزرقاء الأردنية.
وكان في استقباله عبدالله المحرزي مدير المخيم قائد فريق الإغاثة الإماراتي ونائبه جمال الفلاسي ومتطوعو الهلال الأحمر الإماراتي. واستمع الوزير الزعبي والوفد المرافق له إلى إيجاز توضيحي من مدير المخيم حول إنجازات فريق الإغاثة الإماراتي، وأثنى معاليه على التعاون والتنسيق المشترك بينه وإدارة المخيم .من جانبه ثمن مدير المخيم المحرزي الزيارات الميدانية التي يقوم بها المسؤولون في وزارة الداخلية في المملكة الأردنية الهاشمية، معرباً عن اعتزازه وتقديره للدور الأمني الذي تقوم به الأجهزة الأمنية في المخيم.
وأكد أن الجهود الإغاثية التي يقوم بها فريق الإغاثة الإماراتي والتي تقدمها دولة الإمارات للاجئين السوريين تحظى برعاية خاصة وبتوجيهات مستمرة من القيادة الحكيمة للإمارات وبمتابعة حثيثة ومباشرة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتية.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: التواصل الحضاري بين الشعوب يقوي علاقات الصداقة والتعاون