الاتحاد

الرياضي

قمة صفر ومستوى هزيل وأعصاب متشنجة !


عمر غويلة :
' قمة صفر' ، 'مستوى هزيل وأعصاب متشنجة تمخض الجبل فولد فأرا' هكذا جاءت بعض عنوانين الصحف التونسية تعليقا على مبارة النجم والترجي التي أقيمت مساء السبت في مدينة سوسة في إطار الدور ربع النهائي لدوري أبطال أفريقيا· اللقاء الذي أسفر عن التعادل السلبي بدون أهداف، كان دون المستوى الفني المنتظر واتسم بالشد العصبي المفرط من الجانبين حيث أن هدف كلاهما وخاصة فريق الترجي الذي لعب خارج أرضه كان الخروج بأخف الاضرار أي نتيجة التعادل· وإذا كانت عناصر الترجي مرتاحة للنتيجة فإنها شكلت في المقابل خيبة أمل للاعبي النجم وأنصاره الذين كانوا يمنون النفس بتحقيق فوز على الترجي يمسح سلسلة نتائجهم السلبية أمام هذا الفريق خلال السنوات الأخيرة ويزيل عنهم عقدة الترجي التي لازالت تتابعهم·
المباراة التي أقيمت في ظرف صعب وبعد موسم مرهق لهما و في جو حار كانت تشكل فرصة مهمة للنجم والترجي ليتداركا نتائجهما غير المرضية للموسم الماضي وخاصة بالنسبة للنجم الذي عرف نهاية موسم صعبة أثرت على سير استعداداته للموسم الجديد حيث أنه ولهذه اللحظة لم ينتدب المدرب البديل لعمار السويح·· وأكد النقاد أن النجم كان الأفضل خلال الشوط الثاني وأضاع فرصة الفوز، وقد اعترف مدرب الترجي مراد محجوب
بذلك إذ أشار إلى أن النجم سيطر على أغلب فترات الشوط الثاني لكنه لم يتمكن من تجسيم سيطرته ·· وخلف هذا الإخفاق الهجومي حسرة كبيرة لدى أنصار النجم الذين عبروا عن أسفهم لغياب هداف الفريق العاجي كانديا تراوري الذي لم يشارك في اللقاء بسب العقوبة الموقعة عليه من قبل الاتحاد الأفريقي·
وأشار اللاعب المخضرم زبير بية الذي قرر الاعتزال وينتظر انضمامه لمجلس إدارة النجم إلا أن 'العارضة والحظ تحالفا ضد النجم' في حين أكد رئيس النجم عثمان جنيح أن المباراة جاءت في ظرف صعب بالنسبة للفريقين وجاءت بعد موسم مرهق وهو ما أثر على أداء اللاعبين ملاحظا أن النجم فرط في فوز في متناوله·
وأفاد جنيح أن النجم يفاوض حاليا المدرب الألماني روهر الذي تابع في سوسة لقاء النجم والترجي·
وإذا اعترف العديد بأن النجم كان الأقرب للفوز فإن الإجماع حصل حول المستوى الفني المتواضع للمباراة حيث أكدت صحيفة 'الصباح' في تعليقها أن 'المباراة لم تف بوعودها على كافة المستويات وإذا خلت من التشويق والأهداف فإنها سجلت في المقابل حضور الورقة الحمراء في مناسبتين'، وبعد أن أشارت الصحيفة إلى أن اللعب العشوائي طغى على أغلب فترات المباراة، لاحظت أن عديد النقائص لاحت على الفريقين اللذين كانا بعيدين كل البعد عن مستواهما الحقيقي·
أما صحيفة 'الشروق' التي وصفت المباراة ب 'قمة الصفر' فقد أبرزت المستوى المتواضع للقاء وكذلك تشنج الأعصاب واللعب العشوائي، فيما أفادت جريدة 'الصحافة' أن المباراة لم تبلغ مستوى فنيا مرضيا نظرا لعدة اعتبارات أبرزها أنها جاءت في بداية الموسم إضافة إلى غياب بعض العناصر الأساسية سواء بسبب الإصابات أو العقوبات أو بسبب انتقال البعض الآخر للعب في أوروبا·
وأجمع الخبراء على أن الترجي والنجم خسرا خلال هذا اللقاء عنصرين أساسيين وهما الغاني تايلور الذي انتدبه النجم حديثا ومهاجم الترجي البرازيلي ماركوس اللذان تم إقصاؤهما من قبل الحكم لاعتمادهما الخشونة، حيث أنهما سيغيبا عن المباراة المقبلة التي سيخوضها كل منهما في الجولة القادمة من تصفيات هذه المسابقة الأفريقية·

اقرأ أيضا

إسبانيا تهزم الأرجنتين 95-75 لتحرز لقب كأس العالم لكرة السلة