الرياضي

الاتحاد

«الطائرة» تغيب عن دورة «الألعاب الخليجية» الثالثة

مستوى دوري الكرة الطائرة يؤثر على طموحات المنتخب (الاتحاد)

مستوى دوري الكرة الطائرة يؤثر على طموحات المنتخب (الاتحاد)

أسامة أحمد (الشارقة)

قرر اتحاد الكرة الطائرة الاعتذار عن عدم مشاركة المنتخب في دورة الألعاب الخليجية الثالثة، التي تستضيفها الكويت خلال الفترة من 4 إلى 14 أبريل المقبل.
وأرجع عبد العزيز السلمان نائب رئيس الاتحاد نائب رئيس لجنة المنتخبات أسباب الاعتذار إلى ضيق الوقت لإعداد منتخب الرجال للتواجد في الحدث، مبيناً أنه قد تقرر مشاركة منتخب الشباب في بطولة الخليج لمنتخبات الشباب التي تستضيفها سلطنة عُمان في أغسطس المقبل، إضافة إلى مشاركة منتخب الناشئين في «عربية 2021».
وأشار السلمان إلى أن منتخب الشباب بدأ تجمعه منذ ديسمبر الماضي لمرتين في الأسبوع، حيث يقام التجمع الأول يوم الاثنين بدبي والثاني يوم الثلاثاء في أبوظبي بمشاركة 40 لاعباً، على أن يتم تقليصهم إلى 26 لاعباً في نهاية يناير الجاري وتتخلل هذه التجمعات مباريات تجريبية مع منتخبات خليجية خلال الفترة من فبراير إلى أبريل المقبل وفق النهج المرسوم من لجنة المنتخبات برئاسة الشيخة شمسة بنت حشر آل مكتوم حتى يرسم اللاعبون صورة طيبة عن اللعبة في الحدث الخليجي المرتقب.
ورداً على سؤال حول تقييمه للمنتخبات خلال 4 سنوات من عمر المجلس الحالي في دورة 2016-2020 أعرب عن عدم رضاه على المحصلة، مبيناً أن منتخباتنا لم تملك مقومات المنافسة على صعيد بطولات التعاون.
وأشار السلمان إلى أن تحديات المنتخبات لم تلامس الطموحات بسبب نوعية اللاعبين الذين تفرزهم الأندية للمنتخبات الوطنية المختلفة، والتي لا تملك لاعبين بمواصفات الطائرة الحديثة تقطف ثمارها المنتخبات المختلفة من أجل حصد نتائج إيجابية تؤهلها لتحقيق طموحاتها المختلفة.
وأكد نائب رئيس الاتحاد أنه لا توجد صالات لتدريب المنتخبات في ظل انشغال صالات الأندية بتدريبات فرقها المختلفة، مثمناً في الوقت نفسه دور الهيئة العامة للرياضة في تقديم صالة صلاح الدين لأداء التدريبات.
وقال: «بعض أولياء أمور اللاعبين غير راضين عن دخول أبنائهم لقائمة المنتخبات السنية المختلفة ولا يشجعونهم على ذلك، حيث كان ينبغي أن يفرح اللاعبون المختارون بانضمامهم لمنتخبات المراحل السنية».
ووجه السلمان الشكر إلى الهيئة العامة للرياضة على زيادة موازنة المنتخبات هذه السنة من 700 ألف درهم إلى مليون في الموسم، مبيناً أن هذ المبلغ يساهم في تغطية بعض المصروفات حتى تحقق المنتخبات النتائج التي تؤهلها لتحقيق الطموحات المطلوبة.
من ناحية أخرى، أكد السلمان أن المدرب المواطن إسماعيل رجب سيقود الجهاز الفني لمنتخبي الشباب والناشئين خلفاً للمصري شريف سويلم مبيناً أن إسناد مهمة مدربي الشباب والناشئين إلى مدرب مواطن هي من أجل إتاحة الفرصة كاملة لأحد الكوادر الوطنية لبناء جيل جديد خلال المرحلة المقبلة، مشدداً على أهمية قطاع المراحل السنية في إفراز المواهب على صعيد الأندية وهذا القطاع الحيوي المهم، وخصوصاً أن القاعدة الصحيحة هي أساس نجاح البناء.
وقال: «المدرب المواطن هو الأنسب للتعامل مع لاعبين في مرحلة التنشئة وصولاً إلى مواهب بمواصفات الطائرة الحديثة تحمل الراية في المستقبل القريب وفق النهج المرسوم من اتحاد اللعبة والجهازين الفني والإداري».

اقرأ أيضا

سواريز.. «لحظة ألم»!