الاتحاد

ألوان

«طماشة 6».. كوميديا إماراتية بمشاركة خليجية

 من المسلسل (من المصدر)

من المسلسل (من المصدر)

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

انطلقت مؤخراً عمليات تصوير الموسم السادس من المسلسل الكوميدي الاجتماعي الشهير «طماشة»، المقرر أن يعرض في رمضان المقبل، ليقدم فريق عمله «جرعة كوميدية رمضانية» تتناول مواضيع جديدة تتناول قضايا اجتماعية تهم الشارع الخليجي والعربي بشكل عام. وتشارك في بطولته نخبة من نجوم الإمارات والخليج، أبرزهم جابر نغموش ورزيقة طارش وفاطمة الحوسني وأحمد الأنصاري وفاطمة محمد ومروة راتب وياسر النيادي وهدى الغانم وسعيد السعدي، وتولى عمليه تأليفه المنتج والفنان سلطان النيادي بمشاركة مجموعة من كتاب الإمارات والخليج العربي.

طابع محلي
وبمناسبة بدء تصوير الجزء الجديد من المسلسل قال سلطان النيادي: إن مواضيع «طماشة 6» تختلف في الحلقات باختلاف الشخصيات والأفكار التي سيتم طرحها، متوقعاً أن تنال الحلقات الجديدة متابعة استثنائية في ظل تركيزها على طرح القضايا الاجتماعية في ظل المتغيرات الكثيرة التي تلامس هموم الجميع، حيث يعود بمواضيع جديدة تتناول وسائل التواصل الاجتماعي والحكومة الإلكترونية،إضافة إلى التطرق إلى العديد من القضايا والموضوعات المتنوعة والتي تتمتع بميزة الطابع المحلي والعربي في آن معاً. ونفى في الوقت نفسه أن تكون مؤسسة دبي للإعلام قد فرضت شروطاً أو أفكاراً محددة أو مارست نوعاً من الرقابة على النصوص المقدمة. من جهته أكد بطل العمل الفنان جابر نغموش، أنه سيقدم شخصيات جديدة في هذا الموسم الذي يطرح قضايا ومسائل اجتماعية وإنسانية متعددة بأسلوب ساخر وإطار محبب للمشاهد بعيداً عن الابتذال والاستفزاز غير المبرر، مشيراً إلى تصوير العديد من الحلقات في إمارة عجمان في تجربة جديدة تضاف إلى مجموعة المشاهد والحلقات التي تم تصويرها في ظروف متعددة كحال أغلب الحلقات التي يغلب عليها الطابع الكوميدي مع بعض اللمسات التراجيدية في بعض الأحيان.

حس الفكاهة
بدورها أعربت الممثلة الإماراتية القديرة رزيقة طارش عن سعادتها بالمشاركة مع نجوم الكوميديا الإماراتية وتقديم عدد من الشخصيات والموضوعات التي تتماشى مع خصوصية الشهر الفضيل بما يجمعه من طلب للابتسامة والاقتراب من حس الفكاهة، متحدثة عن تفاصيل دورها في إحدى الحلقات حيث تقدم دور الزوجة التي تقع ضحية بعض المحتالين بحجة تقديم علاج شافي له، فتتعرض هي وزوجها للابتزاز في ظل محاولة ابنتهم تخليصهما من هذه الورطة.
ووصفت الفنانة الإماراتية هدى الغانم مجموعة الشخصيات التي تقدمها في هذا العمل بالمتنوعة والتي تتماشى مع القضايا التي تهم فئة الشباب مثل قضايا الاحتيال التي يتعرض لها الشباب عبر الهواتف الذكية، ومشاكل العالم الافتراضي وقضايا وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها من المواضيع ذات الطابع المحلي المرتبطة بالأسرة والهوية الإماراتية.

اقرأ أيضا