الاتحاد

منوعات

7 خطوات لتعيش حياة أكثر متعة بالرغم من الضغوط

تسيطر الضغوط النفسية على عالمنا الحديث، سواء في الوظيفة أو في المنزل، وبين الأهل أو مع الأصدقاء، ما يجعل الاحتفاظ بالهدوء والسكينة صعباً.

ونقدم لكم اليوم بعض النصائح من خبراء الحياة والاجتماع، لتساعدكم على تخفيف التوتر والتمتع بالهدوء الداخلي:

1- خطوة تلو الأخرى:

لا تحاول الجمع بين الأشياء في الوقت نفسه. فالجمع بين الوظيفة والدراسة والأسرة والهوايات، قد يكون طموحاً زائداً. لذا، ينصح موقع «فراون» الألماني، المختص بشؤون النساء، باتخاذ خطوة تلو الأخرى. فلكل شيء وقته ولا توجد حياة مثالية. ويمكن بعد فترة إيجاد حل أنسب للجمع بين الأشياء.

2- وقت للاسترخاء:

ويشدد الموقع على ضرورة تخصيص وقت للاسترخاء والاستمتاع بالأشياء الجميلة في الحياة والابتعاد عن المكتب وشاشة الكمبيوتر. وهي نقطة أيضاً يؤكد عليها موقع «سايكوتيبس»، الذي يعتبر أن الخروج للطبيعة لمدة 10 دقائق على الأقل يومياً، أمر لا غنى عنه لتحقيق الهدوء والسكينة.

3- تحدث عن مشاكلك:

من المفيد جداً التحدث عن المشاكل مع الأصدقاء أثناء تناول القهوة كما يذكر موقع «فراون»، موضحاً أن هذا الأمر يساعد في الاسترخاء. ويمكن أيضاً أن يساعد الحديث عن المشاكل مع آخرين في إيجاد حلول عملية لمشكلات بسيطة، تقلل من ضغوط الحياة اليومية، مثل المساعدة في توصيل الأطفال للمدارس ودور الحضانة.

4- تقبل نفسك:

من المهم أن تشعر بقبول نفسك، بغض النظر عن عيوبك. فهذا الأمر يعطي مزيداً من الثقة، وينصح الخبراء بالعمل على التكيف مع الأخطاء المختلفة التي يقوم بها المرء، فلا يوجد أحد مثالي.

5- اكتشف أولوياتك:

ينصح موقع «سايكوتيبس» بوضع لائحة بأولوياتك، ومحاولة تقييم ما تعيشه وفقاً لهذه الأولويات. فهل الأهم بالنسبة لك هو العمل؟ أم الأسرة؟ أم ممارسة الرياضة؟ أم القراءة؟ حاول أن تختار أنشطتك اليومية وفقاً لأولوياتك، فهذا سيجعلك تشعر بالرضا والسعادة.

6- وقت للهوايات:

خصص وقتاً لممارسة هواية أو القيام بعمل يسعدك. ويوضح موقع «سايكوتيبس» أننا عادة ما نركز في أحلامنا على المستقبل وما يمكن أن نحققه، لكن السعادة تبدأ فيما نعيشه الآن. ولذلك، عليك يومياً أن تقوم بأمر يسعدك. اختر ما تحب، خصص ولو دقائق قليلة يومياً لممارسة هوايتك المفضلة.

7- العقل السليم في الجسم السليم:

كما يقول المثل "العقل السليم في الجسم السليم". لذلك، ينصح بالاهتمام بالتغذية الجيدة وممارسة الرياضة والاهتمام بصحة الجسم. ويجب عدم إهمال الحركة وسط يوم عملي طويل، خاصة إذا كان العمل يتطلب الجلوس طويلاً.

 

اقرأ أيضا

المركز الثقافي الكوري.. جسر تواصل بين الشعوب